فضاء شينغن: رسوم التأشيرة سترتفع ابتداء من فبراير – اليوم 24
فيزا أمريكا
  • image

    المدارس الخاصة ترضخ للمطالب وتقرر إعفاء المتضررين من الجائحة من الأقساط الشهرية

  • تمكنت عناصر الأمن بعد شكاية السائق من توقيف بعض عناصر العصابة

    أمن الدار البيضاء يوقف ثلاثة أشخاص بشبهة رشق القوات العمومية بالحجارة

  • كورونا

    وزارة الصحة توضح حقيقة اعتمادها رقما جديدا للرد على اتصالات المواطنين

سياسية

فضاء شينغن: رسوم التأشيرة سترتفع ابتداء من فبراير

ابتداءا من شهر فبراير المقبل، ينتظر أن تدخل التغيرات على نظام التأشيرات لدخول فضاء شينغن الأوروبي حيز التنفيذ، بزيادات في الأثمنة.

وبدءا من اليوم الثاني من شهر فبراير المقبل، ينتظر أن تنتقل أثمنة تأشيرة شينغن من 60 أورو إلى 80?أورو، فقط من أجل خدمات التأشيرة.

وكان مجلس الاتحاد الأوروبي، قد واقف قبل ستة أشهر على التعديلات الخاصة بهذه التأشيرة، مقررا رتفع الرسوم بنسبة 33 في المائة.

وعلل الاتحاد الأوروبي قراره بـ”ضمان حصول الدول الأعضاء على غطاء أفضل لكلفة إصدار التأشيرة، فإن سعرها سيرتفع من 60 إلى 80 يورو، كما سيراجع السعر كل 3 سنوات لمعرفة ما إذا كان يجب تغييره”.

القرارات الجديدة للاتحاد الأوروبي لا تشمل فقط رفع أسعار التأشيرة، واكنها تضم كذلك تغيرات أخرى كانت المفوضية الأوروبية قد اقترحتها العام الماضي، في محاولة لجعل السفر أسهل لمعتادي السفر لدول منطقة شينغن.

وتشمل التغيرات الجديدة السماح للمتقدمين بطلب الحصول على التأشيرة بتقديمها في غضون ستة أشهر كحد أقصى و15 يوما كحد أدنى لموعد الرحلة، وحاليا فإن الحد الأقصى هو 3 أشهر.

كما ينوي الاتحاد الأوروبي التنسيق بين الأعضاء في منح التأشيرة متعددة الدخول لمعتادي السفر من ذوي التاريخ الإيجابي، لترتفع تدريجيا مدة تأشيرة الدخول من عام إلى 5 أعوام.

وتتضمن التعديلات أيضا تعزيز التعاون مع الدول غير الأعضاء في الاتحاد في ما يتعلق بملف الهجرة، وستقوم المفوضية الأوروبية بتقييم هذا التعاون، ليتم تقليص قيمة التأشيرة ووقت البت في الطلبات بالنسبة للدول المتعاونة، والعكس بالنسبة للدول غير المتعاونة.

وتضم منطقة شينغن 26 بلدا عضوا، منها 22 بلدا بالاتحاد الأوروبي، أما الأربعة الباقون فهم أيسلندا وسويسرا والنرويج وليشتنشتاين.

 

شارك برأيك