بعد تسجيل 951 حالة تعافي في 48 ساعة.. وزارة الصحة تكشف أسباب تحسن معدلات الشفاء – اليوم 24
متعافين من كورونا
  • حصيلة انتشار كورونا في المملكة

    كورونا.. جهة فاس مكناس تسجل أكبر عدد من الحالات الجديدة تليها العيون- التفاصيل

  • الشرطة-الأمريكية

    إصابة 4 أشخاص في حادث إطلاق نار بولاية ألاباما الأمريكية

  • طقس

    نشرة إنذارية.. موجة حر شديد و48 درجة مرتقبة بعدد من عمالات وأقاليم المملكة

فيروس كورونا

بعد تسجيل 951 حالة تعافي في 48 ساعة.. وزارة الصحة تكشف أسباب تحسن معدلات الشفاء

كشفت وزارة الصحة، مساء اليوم الثلاثاء، عن حصيلة قياسية لعدد حالات الشفاء المسجلة خلال 24 ساعة، ليترفع معدل الشفاء إلى 81.5 بالمائة، وهو الإرتفاع الذي أرجعته الوزارة إلى عدة عوامل.

وأكد متحدث باسم الوزارة، خلال التصريح اليومي الخاص بالحالة الوبائية، أن الإرتفاع الكبير لحالات التعافي الجدية في اليومين الأخيرين (951 حالة في 48 ساعة)، يرجع بشكل إساسي إلى الحالة السريرية للمرضى الذين يتم تشخيص إصابتهم بالفيروس، قبل التكفل بهم من طرف مصالح وزارة الصحة.

وسجل المتحدث أن أغلب حالات الإصابة التي يتم اكتشافها مؤخرا لا تحمل أعراض سريرية، أو تحمل أعراضا هينة للفيروس، بخلاف المراحل الأولى من انتشار الوباء في المملكة، والتي كان يتم الوصول إلى المرضى في مراحل متأخرة، بعد أن تظهر عليم علامات وأعراض متقدمة من الوباء.

ويرجع الفضل في تحسن الحالة السريرية إلى ارتفاع عدد التحاليل المخبرية التي يتم إنجازها، والتي بلغت رقما قياسيا جديدا خلال 24 ساعة الأخيرة، بلغ 13097 تحليلا ، كما سجل أمس 12415 تحليلا مخبريا.

كما أكد المتحدث أن الوقت الذي كان يتطلبه استشفاء المرضى انخفض بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، ليصبح التعافي بشكل أسرع، بعدما كان يصل إلى شهر في المرحلة الأولى من انتشار الوباء في المملكة، فيما تطلب استشفاء إحدى الحالات 6 أسابيع كاملة حينها.

وبشأن حصيلة اليوم كشف المتحدث أن من ضمن 33 حالة جديدة تم تسجيلها في إطار التتبع الصحي للمخالطين، وجدت 30 حالة بدون أعراض فيما 3 حالات فقط تظهر عليها أعراض خفيفة.

من جهة أخرى كشف المتحدث أن إجمالي عدد المخالطين الذين تم تتبعهم صحيا منذ بدأ الأزمة بلغ 47 ألف و290 حالة، لازال يتواجد بينهم 7766 حالة الآن قيد المراقبة.

 

شارك برأيك