اعتقال ضابط شرطة عرض 3 دركيين للعنف أثناء مداهمة شقته – اليوم 24
اعتقال
  • جواز سفر إسرائيلي

    إدانة إسرائيلي فجر مطعما بتل أبيب ونال الجنسية المغربية بالتزوير

  • العدادات

    تلاعبات في عدادات شاحنات تضع رئيس مجموعة جماعات تازة في حرج

  • شرطي ينفذ “‘إعداما” خارج القانون

    “الشرطي القاتل” يرفض محاكمته عن بعد.. دفاعه يلتمس إحالته على مستشفى الأمراض العقلية

مجتمع

اعتقال ضابط شرطة عرض 3 دركيين للعنف أثناء مداهمة شقته

أحالت عناصر الدرك الترابي للمنصورية ضابط شرطة ممتاز رفقة اثنين آخرين على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بعين السبع في الدار البيضاء، أول أمس الأحد، بعد اعتقاله إثر مداهمة شقته وضبطه رفقة 4 أشخاص، قبل أن يدخل معهم في شجار أصيب خلاله 3 دركيين بإصابات مختلفة، ليتم إيداعهم سجن عكاشة، وتحديد أولى جلسات محاكمتهم اليوم الثلاثاء.

وحسب مصادر “اليوم 24″، فإن ضابط الشرطة الممتاز الذي يشتغل بدائرة السلام، داخل نفوذ المنطقة الأمنية سيدي البرنوصي بالدار البيضاء، كان يستغل شقة بإقامة شاطئية بمنطقة المنصورية التابعة للمحمدية في أمور تزعج الساكنة من الجيران، لتتوالى الشكايات على الدرك الملكي بالمنطقة التابعة لسرية المحمدية، قبل أن تقرر المداهمة بعد التوصل بإخبارية تفيد وجود الضابط رفقة أشخاص آخرين في وضعية غير طبيعية.

وأفادت المصادر ذاتها أن عناصر الدرك الملكي بالمنصورية قررت مداهمة الشقة، عن طريق توثيق العملية بشريط فيديو، نظرا لحساسية الوضع بخصوص صفة صاحب الشقة وانتمائه إلى الإدارة العامة للأمن الوطني، غير أن المداهمة جوبهت بالعنف الشديد، من طرف ضابط الشرطة الممتاز، الذي جرى اعتقاله في النهاية رفقة شخصين، في حين تمكن آخران من الفرار، ويجري البحث عنهما على ذمة القضية.

وأوضحت المصادر عينها أن الأمور تطورت بشكل مثير، بعدما دخل ضابط الشرطة في مواجهة عنيفة مع عناصر الدرك الملكي، أصيب خلالها 3 منهم بإصابات مختلفة، أدلوا إثرها بشواهد طبية أثناء تقديم المتهمين في حالة اعتقال أمام وكيل الملك، تتراوح مدة العجز فيها بين 22 و24 يوما، وهي الواقعة، تضيف المصادر، التي دفعت مسؤولين في الدرك للحضور إلى عين المكان والوقوف على مجريات النازلة، حيث تم التخابر بين الأجهزة الأمنية والقضائية فيما بينها بخصوص الموضوع.

وعلم “اليوم 24” أن المسؤولين الأمنيين بالمنطقة التي يعمل بها ضابط الشرطة الممتاز المعتقل، باشروا المساطر القانونية والمهنية الواجبة في النازلة، بناء على أوامر الإدارة العامة للأمن الوطني، حيث جرى استعادة السلاح الناري والبطاقة المهنية الخاصين بالضابط، مع توقيفه عن العمل، في انتظار ما ستسفر عنه المحاكمة، لاتخاذ القرار المتعين في حقه بناء على الحكم القضائي.

وأوضحت المصادر أن عملية المداهمة والاعتقال كانت منتصف الأسبوع المنصرم، وكان التقديم الأولي للمتهمين الثلاثة قبل أربعة أيام، غير أن النيابة العامة أمرت بإعادتهم إلى الضابطة القضائية لإتمام البحث معهم، قبل إحالتهم أول أمس الأحد على أنظار وكيل الملك، إذ تمت متابعتهم بمجموعة من التهم تتعلق بالسكر العلني والإهانة والضرب والجرح في حق موظفين عموميين أثناء مزاولتهم لمهامهم، لتقرر المحكمة إيداعهم المركب السجني عكاشة، وتحديد اليوم الثلاثاء لانطلاق محاكمتهم.

شارك برأيك