رئيس أساقفة الرباط يعلن إصابة راهبة بكورونا ويخاطب المسيحيين في المغرب: حضور القداس من دون كمامة غير مقبول – اليوم 24
الكاردينال
  • حراك جرادة

    ‎الـ” CNDH” يفرج عن تقريره حول أحداث جرادة: مطالب المحتجين اقتصادية واجتماعية واستعمال القوة لتفريقها مس بالحق في التظاهر

  • image

    دفاع الطلبة المطرودين من جامعة أكادير: اتهامهم من طرف العميد بالإرهاب يعطيهم حق تقديم شكاية

  • image

    المجلس الأعلى للدولة: حوار الليبيين في المغرب سينطلق السبت المقبل ولن يشمل تعديل المجلس الرئاسي

مجتمع

رئيس أساقفة الرباط يعلن إصابة راهبة بكورونا ويخاطب المسيحيين في المغرب: حضور القداس من دون كمامة غير مقبول

بعد إعلان السلطات كشف حالات إصابة فيروس كورونا في صفوف القيمين على المساجد، خصوصا في مدن مثل طنجة، أعلنت الكنيسة تسجيلها إصابة راهبة بفيروس كورونا المستجد، في فاس.

وقال الكاردينال الإسباني، كريستوبال لوبيز روميرو، رئيس أساقفة العاصمة الرباط، في رسالة، وجهها إلى المسيحيين في المغرب، ونقلها موقع أخبار الفاتيكان، اليوم الجمعة، إن الحالة الصحية للراهبة، لوسيل، من فاس مستقرة، معبرا عن ارتياحه لعدم وجود حالات عدوى بفيروس كورونا في الطوائف الكاثوليكية بالمغرب، وموضحا أن عدوى الراهبة “لم تكن نتيجة حماقة أو لامسؤولية” ، ولكن نتيجة لـ”روح الخدمة”، التي حافظت عليها في عملها كممرضة في مستشفى مع العديد من المرضى المصابين بكورونا.

رئيس أساقفة الرباط أكد أن الكنائس ستتأقلم مع الإجراءات، التي أقرتها الحكومة المغربية، خلال هذه الأزمة، مذكرا كافة المسيحيين في المغرب، بضرورة احترام التدابير الصحية المعتمدة، في كل مكان، خصوصا عند الالتزامات الدينية، وقال: “من غير المقبول الحضور للقداس من دون كمامة مثلا”، مشددا على ضرورة إيجاد حل لمن يتحججون بنسيان الكمامات في بيوتهم.

الكاردينال زوميرو، أكد أن الكنيسة ستظل ملتزمة بالقرارارت، التي تتخذها السلطات المغربية، في تدبيرها لجائحة كورونا.

يذكر أن البابا فرانسوا الأول عين “الأب كريستوبال لوبيز روميرو”، وهو “راهب ساليزياني” من أتباع “دون بوسكو”، قبل سنتين، خلفا لفانسون لانديل، الذي كان رئيسا لأساقفة الرباط، منذ عام 2001.

شارك برأيك