والـي بنـك المغـرب: الرشـــوة أول معـيـق للمقــاولات فـي المغـــرب – اليوم 24
الجواهري عبد اللطيف
  • Screenshot-2021-03-02-at-2.42.45-PM-730x438

    فيديو “مخل بالحياء” منسوب إلى زعيم المعارضة يثير الجدل في موريتانيا

  • كورونا 2

    التوزيع الجغرافي للإصابات الـ594 بكورونا.. جهتا البيضاء وبني ملال في الصدارة

  • لقاح كورونا

    حصيلة حملة التلقيح ضد “كورونا” في المغرب.. أكثر من 3,74 مليون مستفيد

اقتصاد

والـي بنـك المغـرب: الرشـــوة أول معـيـق للمقــاولات فـي المغـــرب

في سياق رده على ملاحظات أعضاء لجنة المالية بمجلس النواب، أول أمس الثلاثاء، بمجلس النواب، حول الوضع الاقتصادي والاجتماعي في ظل جائحة كورونا، روى عبداللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، أنه سبق أن  قال للملك الراحل الحسن الثاني، إن الشعب المغربي له “كرامة”، فرد عليه الحسن الثاني مستفهما ماذا تقصد؟ “قلت له مررنا من أوضاع صعبة: الجفاف وأسعار الفائدة 20 في المائة والبترول 30 دولارا في ذلك الوقت ومشكل الصحراء.. فهل وقعت فوضى واعتداءات؟ “هذه هي الكرامة، ولكن يجب صون كرامة المغاربة”.

وأضاف الجواهري أن المغاربة شعب “من أبدع ما يكون” يؤمنون بأن الله “فرق الرزق بين الناس”، وتابع قائلا إن على السياسيين أن يتصفوا بـ”الصدق”، حينها “سيحترمهم المغاربة ولو لم يبقوا في المسؤولية”.

من جهة أخرى، أشار والي بنك المغرب إلى الصعوبات التي تواجهها المقاولة في المغرب، مذكرا بأن نتائج استقصاء أجراه “البنك الدولي”، في 2019، أظهر أن على رأس معيقات المقاولات في المغرب، مشكل “الفساد والرشوة” بنسبة تفوق 15 في المائة، والإجراءات الضريبية 14 في المائة، والقطاع غير المهيكل 9 في المائة والنقل 8,7  في المائة، والولوج إلى التمويل 4,3 في المائة. وأضاف أن الرشوة هي أول المعيقات لأنها “ضد دولة القانون”.

وكشف الجواهري أنه فوجئ بهشاشة النسيج الاقتصادي عندما ظهرت نتائج استطلاع أجراه بنك المغرب حول المقاولة المغربية سنة 2018، ودعا إلى النهوض بالاستثمار لخلق فرص الشغل. وبخصوص مشكل تمويل المقاولة، قال إن الأبناك ترفض تمويل بعض المقاولات، لأنها تجد مشكلا في شفافية حساباتها، وأشار إلى أن المشكل يكمن في الرأسمال البشري، وفي الشفافية والنزاهة والحكامة.

وبخصوص الانتقادات التي وجهها عدد من أعضاء لجنة المالية للأبناك المغربية، رد الجواهري، بدعوته إلى عقد لقاء بين البرلمانيين ومسؤولي الأبناك، وقال “لا بد أن تكون هناك صلة بين الأبناك والبرلمان حتى لا يكون هناك تنافر”، وخاطب البرلمانيين قائلا: “نعول عليكم لتدافعوا عن الأبناك وستفتخرون بهم إذا التقيتموهم”، مشيرا إلى أن بنك المغرب يتلقى الشكايات ضد الأبناك ويتعامل معها بجدية، خاصة تلك المتعلقة بالتمويل، لكنه شدد على ضرورة شفافية حسابات المقاولات.

شارك برأيك

جواد

جمعت الوراق دمقاول داتي مشيت لنبيك اناخد دراسة جدوي باش ناخد كريدي كيسولوني شحال عندك فلبنك قلت ليهم خمسة لاف درهم قالو لي هاك وراقك مغيعطيوكش الكريدي خصهم ظمانة اكتر واش باغيين الرشوا الله اعلم مكيفهموكش

إضافة رد