المشاورات حول الانتخابات.. بنعبد الله ل”اليوم 24″: لا اجتماع ولا اتصال حولها منذ منتصف أكتوبر الماضي – اليوم 24
الانتخابات المغربية
  • ????????????????????????????????????

    الحكومة ترجئ المصادقة على مشروع قانون تقنين “الكيف” إلى اجتماعها المقبل

  • حالة-الطوارئ-الصحية-٥-650x420-1

    عاجل.. الحكومة تعلن تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى 10 أبريل المقبل

  • تبون شنقريحة

    خيبة في الجزائر بعد فشلها في تولي رئاسة جامعة الدول العربية

سياسية

المشاورات حول الانتخابات.. بنعبد الله ل”اليوم 24″: لا اجتماع ولا اتصال حولها منذ منتصف أكتوبر الماضي

مرت ثلاثة أشهر على إنهاء المشاورات بين الحكومة ووزارة الداخلية من جهة، والأحزاب السياسية من جهة ثانية، حول الانتخابات التي يتوقع أن تعرفها سنة 2021، ولا جديد يذكر حتى اليوم بشأن الموضوع، الأمر الذي بات يشكل مصدر قلق داخل بعض الأوساط السياسية والحزبية.

وفي اتصال هاتفي مع “اليوم 24″، حول آخر المستجدات التي يعرفها ملف التحضير للانتخابات، قال نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية المعارض، “لا جديد حتى الآن، ولم نعقد أي اجتماع أو اتصال منذ انتهاء المشاورات في منتصف أكتوبر الماضي”.

وأضاف بنعبد الله “لا يمكنني أن أقول أي شيء، وما يروج يبقى مجرد تكهنات وأمور غير ثابتة”، وهو الأمر الذي يبين أن هناك “أزمة صامتة” بين الأطراف المعنية حول موضوع الانتخابات.

وكان المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية قد نبه في بيان أصدره في 6 يناير الجاري، الحكومة إلى “ما بدأ يعرفه الملف الانتخابي من تأخر، وإلى ضرورة تحمل مسؤوليتها في استئناف تحضير الانتخابات المقرر إجراؤها خلال هذا العام، وفي عرض النصوص المؤطرة لهذه العملية الهامة على مسلسل المصادقة المؤسساتية”.

واعتبر الحزب ذاته أن الانتخابات المقبلة يجب أن “تُجرى في سياقٍ يُعزز المسار الديموقراطي، ويُوطد البناء المؤسساتي، ويضمن الممارسة الفعلية للحريات الفردية والجماعية، ومن ضمنها حرية الرأي والتعبير والتظاهر”.

ووسط حالة الجمود التي يعرفها الملف، تعقد الشبيبات الحزبية والنواب البرلمانيين المنتخبين عن اللائحة الوطنية للشباب، لقاء مساء اليوم، لدارسة “تعزيز مشاركة الشباب في العملية السياسية في أفق الانتخابات المقبلة والمستجدات المتعلقة بآلية اللائحة الوطنية”، وذلك في خطوة تروم التصدي للاتفاق على إلغاء لائحة الشباب التي تضم ثلاثين مقعدا في مجلس النواب.

شارك برأيك