نقابات تشتكي من الوضع “المقلق” للمستشفى الجهوي في بني ملال وتعزي السكان فيه – اليوم 24

نقابات تشتكي من الوضع "المقلق" للمستشفى الجهوي في بني ملال وتعزي السكان فيه

22 فبراير 2021 - 13:15

أعلن التنسيق النقابي للصحة في إقليم بني ملال عزمه عقد ندوة صحفية، للوقوف على الوضع المقلق، والمزري، الذي يعيشه المركز الاستشفائي الجهوي في بني ملال.

وأعلن التنسيق النقابي، الذي يضم 3 نقابات، في بلاغ له، توصلاليوم24″ بنسخة منه، أن عدم تحمل الإدارة الحالية مسؤوليتها، التي لم تضع ضمن أولوياتها إيجاد حلول للمشاكل، التي كانت سببا في مجموعة من الاختلالات، التي يعرفها المستشفى الجهوي.

وتابع البلاغ نفسه أن إخضاع تدبير الموارد البشرية لمنطق المحسوبية، والزبونية، والولاء، وإغراق المؤسسة بعناصر غريبة، بمبرر التدريب، والسماح لهم، بل وتشجيعهم على القيام بمهام لا تتناسب وتكوينهم، ووضعهم القانوني، والتغاضي عن ارتكابهم لمجموعة من المخالفات، إذ أحيانا يصبحون الآمر والناهي، ما خلف استياءً كبيرا وسط الأطر الصحية في المستشفى، بعدما أصبحت هذه السلوكيات تمس بسمعتهم، وتنسف كل المجهودات، والتضحيات الجسام، التي يقدمونها.

 البلاغ ذاته أضاف، أيضا، أنه أمام الوضع السالف الذكر، والذي سيعود إليه التنسيق النقابي بالتفصيل في البيانات المقبلة، يندد باستمرار مسؤولي الصحة على مستوى إقليم بني ملال، والجهة، في نهج سياسة الآذان الصماء، وهو ما يعتبر استهدافا للمستشفى الجهوي في بني ملال، الذي قال التنسيق النقابي بخصوصه: “لم يتبق لنا سوى أن نعزي سكان الجهة فيه”.

وقرر التنسيق النقابي نفسه تنظيم ندوة صحفية من أجل تسليط الضوء على الانهيار الكبير لأكبر مؤسسة استشفائية في الجهة، ومعها معاناة الشغيلة الصحية في تقديم خدمات صحية في المستوى المطلوب للمواطنين، والمواطنات.

  

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي