القضاء الإداري ينتصر لرئيس جماعة الرشيدية ضد والي جهة درعة تافلالت

25 فبراير 2021 - 09:30

انتصر القضاء أمس الأربعاء، لرئيس جماعة الرشيدية، في مواجهة والي الجهة، بعد معركة “كسر العظام” بسبب ميزانية الجماعة.

وأصدرت المحكمة الإدارية بمكناس، حكما قطعيا، يقضي بقبول طعن رئيس الجماعة، عن حزب العدالة والتنمية، بإلغاء قرار إداري صادر عن والي جهة درعة تافيلالت عامل عمالة الرشيدية، برفض التأشير على ميزانية جماعة الرشيدية للسنة المالية 2021.

وقضت المحكمة بأحقية رئيس الجماعة بالأمر بقبض المداخيل، وصرف النفقات، طبقا لوثيقة الميزانية، مع ترتيب الآثار القانونية.

الحكم القضائي اعتبره رئيس جماعة الرشيدية، انتصارا له في مواجهة الوالي، وكتب تعليقا عليه “يحيا العدل، دام القضاء الإداري المغربي حصنا للعدالة، وحاميا للديمقراطية المحلية ضد كل تعسف وشطط”.

يشار إلى أن خلافات جماعة الرشيدية مع السلطة في المنطقة، لا تقتصر فقط على إشكال الميزانية الذي وصل إلى القضاء، بل شمل عددا من المواضيع، التي تحولت إلى “نقاط تماس” حساسة بين السلطة والمنتخبين.

الخلافات مع ولاية جهة درعة تافيلالت، لا تقتصر على المجلس الجماعي، بل إن مجلس الجهة الذي يرأسه حزب العدالة والتنمية كذلك عن طريق الحبيب الشوباني، كان قد عاش خلافات حادة مع الولاية، لا زالت مستمرة وسط تعثر أشغال دورات المجلس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي