غياب بونو يتسبب في انشقاق دفاع إشبيلية بكأس الملك

04 مارس 2021 - 14:40

تسبب غياب حارس مرمى المنتخب الوطني، وإشبيلية الإسباني، ياسين بونو، في انشقاق دفاع النادي الأندلسي، بعد تلقيه لثلاثة أهداف كاملة في مباراة واحدة، بمسابقة كأس ملك إسبانيا، أمام برشلونة في إياب نصف نهائي المسابقة.

وحافظ إشبيلية على نظافة شباكه في ست مباريات بكأس ملك إسبانيا بحضور بونو، فيما استقبلت 3 أهداف في لقاء واحد أمام برشلونة، بعد غيابه، ليتأكد جليا أن حارس الأسود صمام الأمان في حراسة فريق الأندلس.

وفي السياق ذاته، كان بونو قد حافظ على نظافة شباكه لـ517 دقيقة في الدوري الإسباني، قبل مباراة فريقه أمام برشلونة، ليصبح بذلك أكثر حارس مرمى حافظ على نظافة شباكه في إشبيلية في الليغا بواقع 546 دقيقة، بعد إضافة 29 دقيقة، قبل تسجيل ديمبيلي لهدف السبق للنادي الكتالوني في تلك المباراة.

وجدير بالذكر أن إشبيلية خرج من نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، عقب خسارته إيابا بثلاثية نظيفة من برشلونة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي