بن سلمان يطمئن التيار الديني ويؤكد "حاكمية" الكتاب والسنة في السعودية

27 ديسمبر 2017 - 13:17

في خضم التغيرات المتسارعة في المملكة العربية السعودية، ووسط تقارير متتالية، تحدثت عن طموحات لنظام الحكم الجديد في التخلص من “عباءته القديمة”، أكد ولي العهد محمد بن سلمان أن الثوابت الدينية في المملكة، وتحكيم الكتاب والسنة لا يزالان مستمرين، مشدداً على أن السعودية قوية بوسطيتها.

ووفقاً لصحيفة “سبق” السعودية، فإن ولي العهد، خلال حضوره حفل عشاء في منزل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، صالح آل الشيخ، أكد “ثوابت السعودية الدينية من إقامة التوحيد، والدفاع عنه، وتحكيم الكتاب والسُّنة، والحرص على ما تضمنه النظام الأساسي للحكم، مشددًا على أن السعودية قوية بوسطيتها”.

ولفت الموقع الإخباري نفسه الانتباه إلى أن حفل العشاء، الذي أقيم، مساء أمس الثلاثاء، حضره الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، مفتي المملكة العربية السعودية، والشيخ صالح الفوزان، وعدد من كبار العلماء، والمشايخ.

وعلى الرغم من مباركة هيأة العلماء الرسمية لكل الخطوات، التي اتخذها بن سلمان منذ صعوده إلى منصب ولي العهد، إلا أن عددا من المتابعين رأووا في خطوات الرياض المتلاحقة تهديدا لهذا التيار، خصوصا مع القرارات، التي بدأت بتقليص صلاحيات هيأة الأمر بالمعروف، التي كانت على عهد قريب من أقوى الأجهزة، التي يسيطر عليها.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي