«دوك صمد» 
«فر» من المغرب

14 مايو 2018 - 19:07

تعرض عبد الصمد بنعلة، المعروف بـ“دوك صمد”، لاعتداء بالضرب والجرح قبل 15 يوما داخل عيادته في الدار البيضاء، من طرف مجهولين، ما دفعه إلى التفكير في مغادرة المغرب.

بنعلة، وفي اتصال هاتفي مع «اليوم24»، أكد أنه لايزال يتعرض لتهديدات من طرف مجهولين عن طريق رسائل نصية عبر الهاتف تطالبه بـ«الصمت»، وأنه في حالة نفسية يرثى لها خلال هذه الفترة، ما اضطره إلى التفكير مليا في مغادرة المغرب في اتجاه أوروبا لإعادة حساباته واتخاذ قرارات بشأن مستقبله المهني.

وكان دوك صمد قد نشر صورة له “وآثار الضرب بادية على وجهه”، مرفوقة بتدوينة: “لم ولن أستسلم.. مغربي حتى النخاع، أنا خارج الوطن للراحة والتفكير مليا في مستقبلي المهني. كنموت على بلادي”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي