في عز الصيف..انقطاع الماء عن مناطق سوس وموجة غضب في صفوف السكان

17 أغسطس 2018 - 14:01

يعيش سكان أغلب مدن عمالتي أكادير إداوتنان، وإنزكان أيت ملول، منذ يوم أمس الخميس، على وقع الانقطاع المتكرر للماء الصالح للشرب، والذي وصل يومه الثاني، ما أثار غضبهم، واستياءهم إثر حرمانهم من هذه المادة الحيوية، والضرورية في عز حرارة الصيف. 

إلى ذلك، عبر السكان عن إمتعاضهم، وقلقهم من أن يتكرر انقطاع الماء الصالح للشرب، خصوصا مع موجة الحرارة، التي تشهدها جهة سوس ماسة في الفترة الراهنة.

ولم يتم إخبار السكان بموعد انقطاع هذه المادة الحيوية في الآجل الكافي، ما تسبب لهم في مشاكل يصعب حلها، خصوصا في المناطق الشبه القروية، والقروية، التي تعرف تربية المواشي.

يذكر أن الوكالة المستقلة المتعددة الخدمات “ramsa” في أكادير، أصدرت، أمس، إعلانا، اعتبره السكان متأخرا، أخبرتهم فيه، حسب بأنه “نتيجة عطب على مستوى منشآت الإنتاج التابعة للمكتب الوطني للماء والكهرباء_قطاع الماء_ يوم الأربعاء 15 غشت 2018، وكذا تزايد الاستهلاك المسجل، نظرا إلى الإرتفاع الشديد لدرجة الحرارة، منذ الأحد الماضي 13 غشت 2018، الشيء، الذي انعكس سلبا في احتياطي خزانات الوكالة، فمن المحتمل أن يعرف قطاع التوزيع اضطرابات، ابتداء من الساعة الخامسة مساء، ليوم الخميس 16 غشت 2018 بكل من المناطق التالية: أكادير جنوب شرقي، وتكوين، وبعض أحياء عمالة إنزكان أيت ملول”.

ويطالب السكان بضرورة اتخاذ المكتب الوطني للماء والكهرباء -قطاع الماء- إجراءات عاجلة، وجدّية لحل مشكل انقطاع هذه المادة الحيوية مع ضرورة إشعار السكان بمدة الانقطاع من أجل التزود بما يكفيهم من المياه.

يذر أن زينب نعيمي المستشارة في جماعة أكادير، سبق أن استقالت من مهامها كعضو في مجلس إدارة الوكالة المستقلة المتعددة الخدمات، وعضو لجنة التسيير، ممثلة الجماعة الترابية في الوكالة نفسها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.