خصاص مهول.. مستشفيات المغرب في حاجة إلى 12 ألف طبيب و50 ألف ممرض وتقني!

05 نوفمبر 2019 - 10:20

كشفت معطيات رسمية لوزارة الصحة، عن أرقام مهولة تتعلق بالخصاص في الموارد البشرية، تم تقديمها للبرلمانيين، في انتظار مناقشتها مساء الخميس المقبل، داخل لجنة القطاعات الإجتماعية بمجلس النواب.

المعطيات المتضمنة في تقرير، قدمه وزير الصحة خالد آيت الطالب، في وقت متأخر من مساء أمس الإثنين أمام أعضاء اللجنة البرلمانية، تؤكد أن حاجيات المغرب على مستوى القطاع العام، تصل بالنسبة للأطباء، إلى 12 ألف طبيب، وتصل الحاجيات بالنسبة للممرضين وتقنيي الصحة، إلى 50 ألف.

الأرقام تشير أيضا، إلى أن الحاجيات على المستوى الوطني، تصل إلى 97 ألفا و761 من الأطر الطبية والتمريضية، منهم 32 ألفا و387 طبيب ثم 64 ألفا و774 من الممرضين والتقنيين.

ولمعالجة الخصاص في الموارد البشرية، يقترح مشروع قانون المالية لسنة 2020، توظيف 4000 من الأطر الطبية والتمريضية والإدارية، وهو رقم يظل بعيدا عن حاجيات المستشفيات العمومية.

وقال وزير الصحة، أن من بين الإجراءات أيضا لمعالجة الخصاص، توسيع الطاقة الاستيعابية لمراكز التكوين من كليات الطب والصيدلة والمعاهد العليا للمهن التمريضية وتقنيات الصحة، ومعاهد التكوين المهني في الميدان الصحي.

كما تحدث آيت الطالب أيضا، عن تشجيع الشراكة مع الجماعات الترابية، وتشجيع التعاقد مع أطباء القطاع الخاص.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

bassou منذ سنتين

كان على الوزير أن يقول مازال هناك أطباء في المغرب رفضوا مغادرة البلاد لنغلق المستشفيات و يطلب من البغلمان دعم القطاع الخاص لفتح مصحات الدجل و السحر و الشعوذة للاستجابة للحاجيات الملحة للمواطنين