الرميد يعزل نفسه في بيته في ظروف نفسية صعبة

12 فبراير 2021 - 14:18

علم “اليوم 24” من مصادر مطلعة أن مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، يعزل نفسه، منذ أسابيع، في بيته، بسبب الحالة النفسية الصعبة التي يمر منها.
وأضافت المصادر ذاتها أن “عزلة” الوزير المكلف بحقوق الإنسان سببها “عدم رضاه عن ما تعرفه الحالة الحقوقية في البلاد، خصوصا في ظل استمرار موجة الاعتقالات السياسية، والتضييق على الحريات”.
وكان الرميد قد تغيب أيضا عن اجتماع الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، رغم كون الاجتماع كان بأحد الفنادق المصنفة بمدينة الدار البيضاء وبمقربة من بيته.
وتشير المعطيات المتوفرة إلى أن بعض القضايا الحقوقية ومنها طريقة اعتقال المؤرخ المعطي منجب ثم الحكم عليه في ملف قديم، وما تعرض له النقيب محمد زيان، من بين القضايا التي أثارت استياء الوزير المكلف بحقوق الإنسان، وجعلته يعزل نفسه في بيته.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عمر منذ سنة

اقتربت الانتخابات فاستقظت الهياكل العظمية لأهل القبور السياسية

منصوري عبد السلام منذ سنة

المال والسلطة المزيفة غير قادرين على تهييئ وجبة غذائية تتغذى عليها النفس والمنطق لكي يحس الجسم بالاستقرار والهدوء وراحة البال

zakaria منذ سنة

يكون راجل ويستقل

faty منذ سنة

راك محامي زعما وهانت عزلتي نفسك اسابيع اش حليثي المشكيل ولا زتي الطين بلة ماشي بالهروب او العزل باش كيتناقشو المواضيع وماشي كاع لي بغيناها كتنفد لابد من اخذ ورد وكفاح ونظال

جحى منذ سنة

زائد مباركتهم العلاقة الدبلوماسية مع إسرائيل أعتقد أنه تأكد بأن حزبه كان ينفخ في گربة مخرومة

قاسم منذ سنة

حسب مصادر... لماذا لم يعلن عن ذلك علانية وبشكل رسمي أليس وزير دولة ومكلف بحقوق الانسان. أم أن البعض يحاول أن يقوله ما لم يقل، وما يريدون هم تمريره من خطاب أو ترهات...

سعيد بورجيع منذ سنة

وماذا عن حضور السيد الوزير بجانب صاحب الجلالة في المجلس الوزاري المنعقد أمس الخميس 11 فبراير 2021؟!؟

زعيتر منذ سنة

احسن ما يجب عليه فعله : تقديم الاستقالة من الحكومة.