شكاية أمام وكيل الملك ضد اعتداءات على سكان "بني واسين" بطنجة

26 أبريل 2021 - 10:43

استنجد سكان منطقة بني واسين نواحي مدينة طنجة بالسلطات المحلية والأمنية، من الاعتداءات المتكررة لثلاثة إخوة، يتهجمون على ممتلكاتهم دون وجه حق.

وكشفت مصادر محلية أن الإخوة الثلاثة يمارسون بشكل منتظم أعمال اعتداء مختلفة ضد السكان وأراضيهم الزراعية؛ والتي كانت موضوع عدة شكايات وضعها السكان لهذا الغرض.

غير أن المثير، هو أن المشتكى بهم  كانوا يفلتون من المتابعة رغم ثقل التهم الموجهة إليهم؛ إذ كان يُطلق سراحهم دون تحريك المساطر القانونية ضدهم.

ويعتقد السكان أن جهة نافذة تقدم الدعم والحماية لهؤلاء الإخوة، وإلا لما تجرؤوا على تكرار اعتداءاتهم بكل ثقة، دون خوف من الأمن أو من القانون.

ولم تقتصر أعمال البلطجة التي كان يقوم بها الإخوة الثلاثة على إتلاف المحاصيل وتخريب الممتلكات، بل حاولوا خلال الأسبوع الماضي تسييج بعض البقع الأرضية التي يتواجد أصحابها في ديار المهجر.

 وباشروا فعلا وفق مصادر “اليوم 24″، أشغال حفر وتهيئة باستعمال جرار وبمساعدة عدد من العمال المستقدمين من خارج المدشر، بغرض إقامة سياجات لهذه البقع الأرضية، غير أن قدوم دورية لعناصر الدرك التي لبت نداءات استغاثة السكان؛ دفع بالمعتدين إلى الفرار، مؤجلين خططهم إلى وقت لاحق.

ورفع ملاك الأراضي المعنية شكاية مباشرة إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بطنجة، يلتمسون حماية أملاكهم من الاعتداءات المتكررة للإخوة الثلاثة.

وسجلت الشكاية في ملف تحت رقم 21/3102/4644 ، يوجد حاليا على مكتب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بطنجة، الذي سيقرر في مآله بعد الاستماع إلى كل الأطراف، فيما ينتظر السكان من التحقيق فضح الجهة النافذة التي تدعم هؤلاء، حسب تصريح أحد السكان للموقع.

كلمات دلالية

اعتداءات بني واسين طنجة
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي