العثماني: أخبرنا السفارة الفلسطينية باستقبال وفد حماس وزيارتهم للمغرب ليست "حملة انتخابية"

23 يونيو 2021 - 22:30

عاد سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، لكشف تفاصيل مثيرة، تخص الزيارة، التي قام بها وفد المكتب السياسي لحركة حماس، قبل أيام، إلى المغرب، برئاسة إسماعيل هنية، خصوصا ما تعلق بتأمين سلامتها الأمنية على أعلى مستوى، أو علاقتها بالسفارة الفلسطينية بالربا، وبسياقها، والأهداف منها.

العثماني، الذي حل ضيفا على برنامج لقاء مع الصحافة، الذي أذيع مباشرة على أثير الإذاعة الوطنية، وتم بثه مباشرة على الصفحات الرسمية لموقع “اليوم 24″،  وحزب”العدالة والتنمية”، في “فايسبوك”، كشف مزيدا من المعطيات، التي تتعلق بالسياق، والتوقيت، الذي تمت فيه زيارة حماس، التي استقطبت الإعلام، وشدت أنظار الرأي العام المغربي.

وأكد العثماني أن دعوة حزب العدالة والتنمية للمكتب السياسي لحماس تمت كتابة من طرفه، منذ 6 أشهر، موضحا أن توقيت زيارة حماس، ارتبط بالتحولات، التي وقعت، كما أنه خضع، أيضا، إلى برنامج إسماعيل هنية شخصيا.

وشدد العثماني على أن استقباله لوفد المقاومة الإسلامية حماس، جاء لتأكيد الحزب دعم الشعب الفلسطيني بكل فصائله، والمقاومة الفلسطينية على وجه الخصوص، وتأكيد، أيضا، من ملك المغرب رعايته الشخصية للقضية الفلسطينية، ودعم قضاياها العادلة، قبل أن يشدد الأمين العام للبيجيدي أن الملك محمد السادس يضع القضية الفلسطينية في مستوى القضية الوطنية، وهو بهذا يعبر عن إحساس المغاربة، ويقوي رصيد المغرب في الدفاع عن عدالة هذه القضية العربية، والإسلامية.

وفي معرض جوابه عن سؤال يتعلق بتفاصيل ترتيب زيارة هنية للمغرب، والتنسيق مع السلطة الفلسطينية، وهل قام حزب العدالة والتنمية بالاتصال بالسفارة الفلسطينية بالرباط، اكتفى العثماني بقول: “لقد أخبرنا السفارة الفلسطينية بزيارة وفد حماس”.

وفي سياق آخر، يتعلق بتزامن الزيارة مع الاستعداد للانتخابات المقبلة، وما يمكن أن تخلفه من ردود فعل، وهل كانت هناك إمكانية لتأجيلها خوفا من “تداعيات حزبية”، أوضح العثماني أن الزيارة تمت في التوقيت المناسب لحماس،  ونجحت بالفعل، وعبر المغرب من خلالها على دعم جميع الفصائل، مؤكدا انفتاحه عليها.

وقبل أن يفصح العثماني عن الأسباب، التي جعلت زيارة هنية تتم في التوقيت الحالي، وفي مقدمتها، رد هذا الأخير على دعوة الحزب، قبل ستة أشهر، حين اعتذر ساعتها، بانشغال حماس بانتخاباتها الداخلية، وبتأجيل الانتخابات الفلسطينية لأسباب تعلمها حماس.

وأوضح العثماني أن حزبه لم يتحكم في توقيت زيارة هنية، واصفا اتهام حزب العدالة والتنمية باستقباله لحماس “حملة انتخابية” بـ”الاختزال المقيت للزيارة”.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي