مناقشة أطروحة دكتوراه حول المخالفات بين القانونين الجمركي والجنائي

28 يونيو 2021 - 11:29

ناقشت الطالبة، للا حسناء الداكي  يوم السبت الماضي أطروحة دكتوراه، بكلية العلوم القانونية والسياسية بالرباط،  بعنوان “المخالفات الجمركية بين القانون الجمركي والقانون الجنائي”، وذلك تحت إشراف الدكتور محمد محبوبي، واعتبرت الطالبة أن موضوع هذا البحث جزء لا يتجزأ من إفرازات العولمة وما سهلته من سرعة الاتصال والتواصل بين الفاعلين في مجال الجريمة الجمركية عامة والمخالفة خاصة بمختلف تصنيفاتها وأنواعها سواء تلك الماسة بالأمن والاستقرار أو الماسة بالنظام العام الاقتصادي التي تهدف إلى ضرب أسسه، هذا فضلا عن “حداثة الاهتمام بموضوع هذا البحث وكونه أصبح يعتبر من صميم انشغالات الفاعلين الوطنيين والدوليين”.

وتتركز  إشكالية البحث في التساؤل حول “إلى أي حد تتوافق القواعد المنظمة للمنازعات الجمركية مع القواعد العامة المنصوص عليها في القانون الجنائي وقانون المسطرة الجنائية؟ وما مدى نجاعة النظام الجمركي في زجر المخالفات الجمركية؟ وكذا الاليات الكفيلة للحد منها وتحقيق فعاليتها في هذا المجال؟

وبعد تحليل النصوص القانونية، قدمت الباحثة عدة مقترحات، من قبيل أهمية “توفير ضمانات قانونية كافية للمتهم في الميدان الجمركي”، و إعطاء الحق الحق للسلطة القضائية في بسط رقابتها على المصالحة الجمركية.  وضرورة تدخل المشرع الجمركي لتوضيح المقصود من عبارة الإثباتات المادية التي خصها بالحجية المطلقة.  وتمكين المتهم من الدفاع عن نفسه بجميع وسائل الإثبات دون جعل عبء الإثبات ونقله من النيابة العامة إلى المتهم.

كما اقترحت “تخفيف المشرع الجمركي من القوة المطلقة للمحاضر الجمركية” في اتجاه إعطاء سلطة تقديرية للقاضي الجنائي بغية منحه الفرصة الكاملة لمناقشة الإثبات بكل حرية للوصول إلى محاكمة عادلة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.