مقتل نائب بريطاني بعد تعرضه للطعن في بلدته

15 أكتوبر 2021 - 16:20

أعلن في بريطانيا عن مقتل ديفيد أميس، النائب في حزب المحافظين الذي يتزعمه رئيس الوزراء بوريس جونسون، اليوم الجمعة، بعد تعرضه للطعن عدة مرات، في كنيسة بلفيرس الميثودية.

وأكدت الشرطة أنه تم استدعاء عناصرها بعد ورود معلومات عن عملية طعن بعيد ساعة، لكن من دون أن تذكر أميس بالاسم. وأفادت أنه “تم توقيف رجل بعد مدة قصيرة ولا نبحث عن غيره”. وعرّفت كل من “سكاي نيوز” و”بي بي سي” عن الضحية بأنه السياسي البالغ 69 عاما والعضو في حزب رئيس الوزراء بوريس جونسون المحافظ.

وكان السياسي البالغ 69 عاما والعضو البارز في حزب رئيس الوزراء بوريس جونسون المحافظ، يعقد لقاء أسبوعيا روتينيا مع ناخبين في دائرته في “كنيسة بيلفيرز الميثودية” ببلدة لي-أون-سي الصغيرة، قبل أن يفاجئه المعتدي بعدة طعنات، أصابته بجروح بليغة وتوفي على إثرها لاحقا.

كلمات دلالية

بريطانيا هجوم
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي