مسؤول: سائق "جرافة إنزكان" عانى من مشاكل لا تتعلق بالراتب وصدم بوفاة أبيه يوما قبل الحادث

18 ديسمبر 2021 - 23:30

قال مسؤول عن الشركة النائلة لصفقة تهييئ البنية التحتية للمنطقة اللوجيستيكية بجماعة القليعة في حديثه مع “اليوم24″، علاقة بالفيديو المتداول للجرافة التي سوت مكاتب تقنية مع التراب، إن السلوك الذي أقدم عليه سائق الجرافة لم يكن متوقعا، ونفى أن يكون سببه تأخر راتب السائق، خلافا لما تم تداوله سابقا.

وقال المسؤول، إنه صدم من السلوك العنيف الذي صدر من طرف السائق، بعدما رفض الامتثال لأحد عناصر الدرك الملكي الذي حضر للورش في إطار البحث معه بعد اعتدائه على رئيسه المباشر بواسطة كأس نتجت عنه إصابة على مستوى الوجه، وسرعان ما عاد إلى غرفة قيادة الجرافة حيث وجهها بقوة نحو المكاتب التقنية، والتي كانت لحسن الحظ فارغة من الموظفين نظرا لتزامن الحادث مع فترة تناول وجبة الغذاء.

ورجح المتحدث نفسه أن تكون عوامل نفسية قاهرة وراء الفعل الذي أقدم عليه السائق بناء على المعلومات التي أدلى بها أحد مقربي عائلة السائق، والذي أكد أن المعني بالأمر سريع الغضب ومتغير المزاج ويعاني من مشاكل عائلية مع والديه منعته من زيارتهما منذ ثلاث سنوات، إلى أن صدم بوفاة والده قبل يوم من تنفيذه لعملية الدهس، بالإضافة إلى سوابقه القضائية في الاعتداء قضى إثرها عقوبته السجنية.

وأوضح المسؤول أن الارتباط المهني للسائق كان قبل شهرين وفق عقد عمل، ويستفيد هو وزملاؤه من السكن والنقل على حساب الشركة، مؤكدا على أنه تسلم أجرته عبر حسابه البنكي نهاية الشهر الأول، وفي اليوم نفسه الذي سجل فيه الحادث، تم تحويل أجرة الشهر الثاني لحسابه البنكي، وأنه لم يقدم أي طلب لرؤسائه بخصوص الدفع المسبق لأجرته خلافا لما هو متداول بوسائط التواصل الاجتماعي.

وكان الدرك الملكي قد تمكن من توقيف سائق الجرافة مباشرة بعد الحادث، حيث تمت إحالته على النيابة العامة بإنزكان، والتي قضت بدورها بإحالته على غرفة الجنايات نظرا لخطورة الأفعال التي أقدم على تنفيذها، في انتظار تحديد أولى جلسات محاكمته.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.