الرباح ينبش في ملفات غلاب

07 يوليو 2013 - 00:00

 

في غمرة الحرب السياسية والإعلامية الطاحنة بين حزبي الاستقلال والعدالة والتنمية، أصرت الأمانة العامة للحزب الإسلامي،  على الاستماع إلى عرض مفصل إلى عبد العزيز رباح، وزير التجهيز والنقل.

مصادر حزبية مطلعة كشفت أن برمجة هذا العرض بخصوص القطاع الذي كان يديره رئيس مجلس النواب الحالي، كريم غلاب، لا تخلو من إشارات سياسية ورسائل لمن يهمه الأمر. المصادر ذاتها أضافت أن الوزير رباح كشف عما سماها خروقات بالجملة عرفتها الوزارة التي كان يشرف عليها الاستقلال، دون تحديد طبيعة الملفات والمستفيدين منها، لكن مصادرنا أوضحت أن النبش في الملفات، حسب ما صرح به رباح، كشف احتكار مقاولات «لا تتعدى أصابع اليد لصفقات الوزارة الغنية» ولديها «قرابات سياسية»، في إشارة ضمنية إلى حزب الاستقلال.

 
شارك المقال

شارك برأيك