البرلمان يغلق أبوابه قبل الموعد القانوني

26 يوليو 2013 - 07:21
 
 وكشفت مصادر برلمانية أن الثلاثة اتفقوا على إنهاء الدورة البرلمانية الربيعية في 2 غشت المقبل رغم افتتاح الدورة في 12 من شهر أبريل الماضي، علما أن الدستور في فصله الـ65 ينص على استمرار الدورات أربعة أشهر.  المصادر ذاتها أكدت أن سبب التعجيل بإقفال الدورة قبل موعدها هو تمكين البرلمانيين من قضاء عطلة عيد الفطر التي تتصادف مع الموعد المحدد دستوريا لإنهاء الدورة. في سياق متصل، أبدى العديد من البرلمانيين امتعاضهم من تمديد دستور 2011 لزمن الدورة التشريعية من ثلاثة أشهر إلى أربعة، حيث يضطر البرلمانيون إلى الاستمرار في العمل إلى منتصف شهر غشت، وهو ما يفوت عليهم قضاء عطلتهم الصيفية مع أسرهم. 
 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي