رباح ينزع مئات الهكتارات من الفلاحين ليمر TGV 

02 سبتمبر 2013 - 01:06

 

رغم المناهضة الشرسة التي أبداها قادة العدالة والتنمية، أيام كان الحزب في المعارضة، للمشروع الفرنسي المتعلق بالقطار فائق السرعة، المعروف بـ«التي جي في»، فإن مكر الصدف جعل وزراء العدالة والتنمية هم من يشرفون على تنفيذ هذا المشروع الضخم. عبد العزيز رباح، وزير النقل والتجهيز، وفي خطوة محرجة، وقع مؤخرا على قرار تجديد المنفعة العامة للتمكن من نزع ملكية أراض من فلاحين بالجهة الشمالية على طول الشريط الممتد من مدينة القنيطرة مرورا بأصيلة وطنجة

 

ويتضمن قرار رباح التأشير على نزع ملكية الآلاف من الهكتارات الفلاحية لبناء الخط الحديدي لـTGV، الذي سيكلف أكثر من 3 مليارات أورو، دون أن تكون هناك أية دراسة جدوى للمشروع إلى الآن. 

 

شارك المقال

شارك برأيك