الأميرة والضريح

04 سبتمبر 2013 - 11:35

 

وصلت الأميرة ماري زوجة ولي عهد الدانمارك ظهر أول يوم الثلاثاء ثالث شتنبر إلى المغرب، حيث بدأت برنامجها بجولة قصيرة في ضريح محمد الخامس ووقعت على الدفتر الذهبي للضريح. وقد أبدت الأميرة إعجابها بكل ما رأته هناك، وكانت متحمسة جدا على الرغم من طول مسافة السفر من كوبنهاغن إلى الرباط، وعلى الرغم من أن درجة الحرارة وصلت إلى 30 درجة مئوية

وتأتي زيارة الأميرة ماري للمغرب والتي ستختتم اليوم الأربعاء رابع شتنبر في إطار جولة قادتها لعدد من الدول العربية، منذ منتصف الشهر المنصرم، حيث تقوم بصفتها رئيسة مجلس مؤسسة ماري بتفقد المشاريع المشتركة بين الجمعيات الدانماركية والمغربية في مجال مكافحة العنف ضد النساء وحماية حقوق المرأة.

شارك المقال

شارك برأيك