الدرك يحجز كمية كبيرة من الخمور المهربة من اسبانيا

08 سبتمبر 2013 - 17:14

 

تمكنت فرقة تابعة للدرك الملكي لمنطقة بني وليد بضواحي تاونات، ليلة الجمعة السبت من توقيف سيارة كانت محملة بكمية كبيرة من الخمور "الويسكي" المهرب من اسبانيا، حيث تم اعتقال السائق فيما فر أربعة من مرافقيه نحو وجهة مجهولة. 

و قال مصدر امني مطلع لـ"اليوم 24"أن، عملية ضبط كمية الخمور و التي كانت في طريقها إلى المنتجع السياحي بوعادل الكائن بضواحي تاونات، جاءت عقب قيام دورية للدرك بجولة روتينية ليلا بالمحور الطرقي حيث يتقاطع  الاتجاه المؤدي إلى منتج بوعادل و طريق مركز بني وليد، و هناك لفت انتباه أفراد الدرك سيارة متوقفة بعدما أصيبت إحدى عجلاتها بعطب، و عند اقتراب الدرك من السيارة فوجئوا  بوجود علب كارتونية مخبئة على قارعة الطريق وسط النباتات تحوي ما يزيد عن 40 قارورة للخمر من النوع لممتاز " الويسكي". 

و أضاف ذات المصدر أن " سائق السيارة أنكر علمه بوجود العلب الكارتونية بالقرب من سيارته، حيث ربط الدرك الاتصال بوكيل الملك و الذي أمرهم بحجز السيارة و اعتقال سائقها".

و علمت "اليوم 24" أن سائق السيارة المعتقل جرى تقديمه صبيحة  الأحد أمام النيابة العامة للمحكمة الابتدائية بتاونات، و التي عاينت المحجوز و قررت إيداعه رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن عين عيشة بضواحي تاونات إلى حين عرضه على أول جلسة لمحاكمته، فيما أنجز وكيل الملك مذكرة بحث وطنية في حق أربعة أشخاص كانوا برفقة سائق السيارة و تمكنوا من الفرار.    

و تجر الإشارة إلى أن عملية حجز هذه الكمية من الخمور المهربة من اسبانيا عبر الشمال المغربي في اتجاه مدن الداخل، جاءت بعد لجوء عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي لبني وليد بإقليم تاونات، إلى تكثيف حملاتها بالمحاور الطرقية، و ذلك مند إحداث هدا المراكز أوائل شهر غشت الماضي

شارك المقال

شارك برأيك