الهجرة السرية تنشط من جديد على ضفتي المضيق

16 سبتمبر 2013 - 12:37

 

وتدخلت وحدة الدرك الملكي ، بواسطة مركب "غدير"، لانتشال 21 مهاجرا إفريقيا من جنوب الصحراء، وبعض المرشحين المغاربيين. ونشطت هذه الحركة في الضفة المقابلة من المضيق حيث وصل 89 مهاجرا على الأقل في وقت متأخر من ليلة الأحد إلى الساحل الأندلسي. كما تم إنقاذ 59 مهاجرا ينحدرون من جنوب الصحراء من على متن قارب قبالة سواحل "ألميريا" بينما تم اعتراض30  آخرين هذا الصباح على قارب مطاطي قبالة سواحل غرناطة. وكان من بين المهاجرين الذين تم انتشالهم أربع نساء وثلاثة أطفال. وقالت مصادر من وحدات الإنقاذ الاسبانية، إن جميع المهاجرين يوجدون، في صحة جيدة، وقد تم نقلهم إلى ميناء ألميريا.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك