"قضية التلاعب" في مباريات كرة القدم .. الجلسات العلنية تنطلق الخميس المقبل

17 سبتمبر 2013 - 15:05

متابعة المتهمين، الذين خضعوا للتحقيق طيلة الأشهر الأربعة الماضية، مع إحالة الملف مرة أخيرة على النيابة العامة بعد إطلاعه على الاستنتاجات، لتحديد أول جلسة علنية بالمحكمة، والتي يرجح أن تنطلق بحر الأسبوع الجاري، بغية طي الملف الذي استغرق مدة طويلة. ووجه قاضي التحقيق، الذي استأنف عمله بعد نهاية عطلته الصيفية، إلى (أ. ب)، رئيس نادي، و(م. و)، نائب كاتب عام، المتابعين في حالة سراح، تهمة تقديم رشوة من أجل تحقيق المنفعة، وللحارس (ع. ب)، تهمة تقديم رشوة للقيام بعمل والمشاركة في ذلك، والحارس الآخر (إ. ك)، واللاعبون (م. ع)، و(م. ر)، و(ز. ن)، تهمة قبول الرشوة من أجل القيام بعمل، و(س. و)، حارس مرمى سابق، تهمة المشاركة في قبول الرشوة، في حين قرر متابعة (ع. ن. م)، الوسيط والمتهم الرئيسي، والموضوع رهن الاعتقال الاحتياطي، منذ بداية التحقيق، بتهمة المشاركة في تقديم الرشوة من أجل الحصول على عمل. وحسب إفادة مصادر مسؤولة، تحدثت إليها "أخبار اليوم"، فإن فصول المحاكمة في قضية "الاتهام بالتلاعب" سيرفع عنها الستار بداية من يوم الخميس المقبل، بعدما أصبحت المحكمة الابتدائية ببني ملال تتوفر على كل الحجج والقرائن التي تخص الملف، ضمنها نسخة من شيك قيمته 34 مليون سنتيم، والمكالمات الهاتفية المتعددة، ووجود (ك، ب)، كشاهد رئيسي، والتضارب في أقوال المتهمين، علاوة على اعترافات الوسيط الذي بقي رهن الاعتقال الاحتياطي، منذ يونيو المنصرم، بدليل أنها أخذت الوقت الكافي، وقامت بتعميق البحث والتدقيق والاستماع لجميع الأطراف، منذ أواخر ماي المنصرم.

عبد العزيز خمال

شارك المقال

شارك برأيك
التالي