القبض في بروكسيل على ممول خلية سبتة

26 سبتمبر 2013 - 15:26

 

لم تمض أيام على اعتقال "بيستو" الذي اعتبرته السلطات الأمنية، العقل المدبر لخلية سبتة المتخصصة في إرسال جهاديين إلى سوريا، أعلنت اليوم وزارة الداخلية الاسبانية أن الشرطة الاتحادية ببروكسيل، اعتقلت "إسماعيل عبد اللطيف علال" في منزله في (فيلفورد (بلجيكا، في تتمة لعملية تفكيك خلية سبتة الجهادية الذين بدأ اعتقالهم من قبل الشرطة والحرس المدني الاسباني منذ يونيو المنصرم والتي تضم تسعة أعضاء.

ويشتبه في كون المعتقل "إسماعيل عبد اللطيف علالالزعيم والممول ل "خلية جهادية خطيرة" مفككة في سبتة، تمارس نشاطا مطردا في إرسال مقاتلين إلى صفوف تنظيم القاعدة في سوريا.

وكانت طائرات هليكوبتر قد نقلت الأسبوع الماضي احمد ياسين العربي المعروف ببيستو ليمثل أمام قاضي المحكمة الوطنية "اسماعيل مورينو". وقامت وسائل إعلام اسبانية قد بثت صورا لعملية الترحيل ، وقدم "بيستو" للمحكمة الوطنية من أجل الرد على التهم الموجهة ضده لتورطه المزعوم في جمع وإرسال المجاهدين إلى سوريا، والقيام بالعديد من الاتصالات في المغرب، وبلجيكا من اجل حشد الجهاديين، وبعد سماع أقواله، لم ينتظر القاضي مورينو الكثير من الوقت، كما فعل مع ثمانية معتقلين آخرين، وقام بإصدار أمر بسجن بيستو دون كفالة.
يذكر أن هذا الاعتقال هو تتويج للعملية التي أجرتها الشرطة الوطنية والحرس المدني في سبتة حيث ألقي القبض على تسعة أشخاص في مرحلتين، الأولى في شهر يونيو و الثانية في 16سبتمبر الجاري.

شارك المقال

شارك برأيك