الاعتداء على طبيبة يدفع أطباء مستشفى ابن سينا إلى المطالبة بالأمن

01 أكتوبر 2013 - 17:47

 

وطالب المحتجون إدارة المستشفى بتوفير ظروف الأمن الكافية للأطباء أثناء مزاولتهم لعملهم، خصوصا في فترات الحراسة الليلية، نظرا لتكرر الانفلاتات الأمنية في المستشفى، حيث كان آخرها الاعتداء على طبيبة من طرف مرافق لأحد المرضى الذي فارق الحياة في المستشفى، لينهال على الطبيبة الشابة بالضرب والركل والرفس إلى أن فقدت الوعي.

الحادث الذي وقع يوم 18 شتنبر، على مرأى من أحد رجال الأمن الخاص، حسب ما صرح به أحد أعضاء هيئة الأطباء الداخليين والمقيمين بالرباط، جعل الأطباء ينتفضون ضد الإدارة للمطالبة بـ"ظروف اشتغال أفضل وأكثر أمنا"، ولإعلان تضامنهم مع زميلتهم التي ما تزال لحد الآن في فترة نقاهة بعد تحديد فترة العجز بسبب الاعتداء في 25 يوما ، والتي تواجه ضغوطات للتنازل عن الدعوى التي رفعتها ضد المعتدي عليها.

شارك المقال

شارك برأيك