الغابات بالمغرب تدر أكثر من 9 مليارات درهم كل عام و7 ملايين شخص يستفيدون من اقتصادها

07 أبريل 2022 - 18:15

قال عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، إن قطاع الغابات يحقق أكثر من 9 مليارات درهم سنويا، ويستفيد من مردوديته الاجتماعية والاقتصادية ما يقرب من 7 ملايين شخص، موضحا، بأن هذا القطاع يخلق قيمة اقتصادية تبلغ 2.2 مليار درهم في السنة، وهو ما يمثل مساهمة بنسبة 1.5٪ في الناتج المحلي الإجمالي الوطني، أما قيمة الوظائف البيئية للقطاع فتقدر بنحو 5.4 مليارات درهم سنويا.

وأشار أخنوش، خلال افتتاح الاجتماع الأول للمجلس الإداري للوكالة الوطنية للمياه والغابات، الأربعاء، إلى أن هذه الأخيرة أُنشئت في إطار تنزيل استراتيجية “غابات المغرب 2020-2030” التي أطلقها  الملك محمد السادس في 13 فبراير 2020، والتي تهدف إلى خلق أكثر من 27500 فرصة عمل مباشر إضافية، بالإضافة إلى رفع القيمة الاقتصادية للقطاعات المنتجة وأنشطة السياحة البيئية، من 2 مليار درهم سنويا في الوقت الراهن، إلى 5 مليارات درهم سنويا.

ومن أجل تنزيل استراتيجية “غابات المغرب 2020-2030” وتفعيل الوكالة الوطنية للمياه والغابات، دعا أخنوش جميع الأطراف المعنية إلى التعبئة وخلق التوافق اللازم لضمان استكمال ورش إصلاح النصوص التشريعية والتنظيمية.

وخلال تقديمه لخطة عمل الوكالة الوطنية للمياه والغابات للعام 2022، كَشَف عبد الرحيم هومي، المدير العام بالنيابة لهذه المؤسسة الجديدة التي حلت محل المندوبية السامية للمياه والغابات أنه سيتم تنفيذ العديد من المشاريع بغلاف مالي إجمالي قدره 1.945 مليار درهم، مخصصة بشكل أساسي لتهيئة الغابات وتنميتها، وحماية وتأمين المجال الغابوي، والدعم والخدمات متعددة الأهداف.

واعتبر هومي، بأن السمعة الدولية للنظام البيئي للغابات في المملكة تعززت اليوم من خلال إنشاء الوكالة باعتبارها جزءا من تنفيذ استراتيجية “غابات المغرب 2020-2030″، وهو ما يشكل مكتسبا إضافيا من أجل حماية وتثمين التراث الغابوي الوطني الذي يعتبر تراثًا عالميًا ماديا وغير مادي يضمن مجموعة متنوعة من المنتجات والخدمات والمناظر الطبيعية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.