وزير الصحة: الكتاب الأبيض حول الصحة الرقمية سيضع حدا لتشتت الأنظمة الحالية

09 أبريل 2022 - 13:00

اعترف وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت الطالب خلال تقديم “الكتاب الأبيض” حول الصحة الرقمية في المغرب يوم الجمعة بالرباط، بتعقيد المساطر الإدارية لإعداد المريض ملفه الطبي، حيث اعتبر الوزير بأن الكتاب الأبيض الذي أنجزته جامعة محمد الخامس بالرباط يأتي من أجل وضع حد لتشتت وتفكك الأنظمة القائمة، بحيث يسمح بعرض الملامح الكبرى لخصوصيات وفرص المنظومة الصحية الرقمية، على الصعيدين الوطني والجهوي والدولي.

وأكد الوزير بأن تطوير الصحة الإلكترونية يظل الطريقة المثلى لجعل العلاج في متناول الجميع، بشكل عادل ودون أي تمييز، موضحا بأن بعض البرامج الصحية الوطنية تمكنت من تطوير نظام معلوماتي خاص بها، مستدلا على ذلك بالبرنامج الوطني لصحة الأم والطفل (تطبيق(SMI-PF ) والبرنامج (الوطني لمكافحة السل (تطبيقISILAT)  الذي يعتمد على ملف المريض.

كما ذكر الوزير بالتجربة المغربية الرائدة في مجال مكافحة جائحة كوفيد -19، مشددا على أنه في وقت قصير وعلى الرغم من الإكراهات المرتبطة بالأزمة الصحية، تم تصميم ونشر العديد من الحلول الرقمية، بنجاح كبير، في القطاعين العمومي والخاص.

وبدوره أوضح منسق مشروع الكتاب الأبيض أنس الدكالي وزير الصحة السابق، بأن الورش الملكي الكبير حول التغطية الصحية يحتاج إلى مواكبة تكنولوجية بأحدث التقنيات لتطوير المنظومة الصحية، مضيفا بأن الكتاب الأبيض عن الصحة الرقمية في المغرب، الذي أعده مركز الابتكار في الصحة الرقمية، التابع لجامعة محمد الخامس بالرباط، من حوالي مائة صفحة، يسعى إلى تحقيق ذلك من خلال تمكين المرتفقين من معلومات محينة وذات صلة بواقع الصحة الرقمية، وتحديد مكامن القوة والضعف في المنظومة الصحية الوطنية واستغلال الفرص وتحديات إدماج الحلول المتاحة.

وبدورها نوهت غيثة مزور، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة بهذا المشروع، وقالت بأن وزارتها تواكب التحولات الرقمية في القطاع الصحي بتنسيق مع وكالة التنمية الرقمية، وكانت الوزيرة مزور طالبت قبل أٍشهر بضرورة العمل على تبسيط المساطر الإدارية حتى لا يضطر المواطن إلى الذهاب إلى إدارات كثيرة لاستخراج وثيقة معينة، حيث قالت مزور في جواب أثار تعليقات كثيرة خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، قبل أشهر، “إن المساطر الإدارية في المغرب مْعذبة، لاش هاد جوج جوج من الحاجة بحالا غنخطبو”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.