الصين تعتقل 10 آلاف من مسلمي الإيغور (قاعدة بيانات)

17 مايو 2022 - 15:30

أفادت تقارير إعلامية أن منطقة تركستان الشرقية التي تطلق عليها الصين شينجيانغ (أي الحدود الجديدة) ذات الغالبية المسلمة “هي الأعلى في العالم في معدلات الاعتقال”.

وحسب بيانات حصلت عليها “أسوشيتد برس” الأميركية، فإن أكثر من 10 آلاف من مسلمي الإيغور “تم اعتقالهم السنوات الأخيرة ضمن حملة قمع صينية”، مضيفة بأن شخصا من بين 25 “صدرت بحقه أحكام بالسجن تتراوح ما بين عامين و25 عاما، بمتوسط 9 سنوات بتهم تتعلق بالإرهاب”.

يذكر أن منطقة كوناشيهير يعيش بها 267 ألف شخص من الإيغور، وهي المنطقة التي تسيطر عليها السلطات الصينية منذ سنة 1949.

وتفيد إحصاءات رسمية بوجود 30 مليون مسلم في الصين، منهم 23 مليونا من الإيغور.

ومنذ عام 2009، يشهد الإقليم ذو الغالبية المسلمة أعمال عنف دامية، حيث قتل حوالي 200 شخص، حسب أرقام رسمية.

يذكر أن السلطات الصينية طالبت المغرب بتسليم المواطن الإيغوري “يديرسي أيشان/ إدريس حسن”، فأصدرت محكمة النقض قرارا بالموافقة على تسليمه، وهو ما رفضته حملة واسعة أطلقها نشطاء مغاربة.

تدخل المجلس الوطني لحقوق الإنسان على الخط، من خلال طلبه من الحكومة عدم تسليم المعني بالأمر إلى السلطات الصينية لالتزام المغرب باتفاقية مناهضة التعذيب، واعتبارا لوجود أسباب تعرضه للتعذيب وسوء المعاملة أو المساس بحقه في الحياة.

تم فتح الملف من جديد، حسب محاميه ميلود قنديل، وذلك بتعيين محام لطلب إعادة النظر في قرار محكمة النقض، ويوجد حاليا “أيشان” رهن الاعتقال بالسجن المحلي بتيفلت2.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.