الرميلي تطلق حملة تحسيسية بأهمية الفرز الانتقائي للنفايات المنزلية

18 مايو 2022 - 08:00

أعلنت نبيلة الرميلي عمدة مدينة الدار البيضاء، عن انطلاق حملة تحسيسية بأهمية الفرز الانتقائي الثنائي التدفق للنفايات المنزلية.

وأضافت الرميلي، في تغريدة لها، على “تويتر”، الثلاثاء، أن حملة التوعية بأهمية الفرز الانتقائي الثنائي التدفق للنفايات المنزلية، هو من حملة “الخميس النظيف” التي أطلقتها جماعة الدار البيضاء.

وأوضحت أن “هذه الحملة تتعلق بـ 16 موقعا تجريبيا، بمعدل مجموعة اختبار واحدة لكل مقاطعة، والتي ستستفيد من التلقين الأولي لمبادئ الفرز الانتقائي للنفايات”.

ويقصد بالفرز الثنائي لتدفق النفايات المنزلية الفصل بين النفايات القابلة لإعادة التدوير (الكرتون، الزجاج، المعدن، البلاستيك ، إلخ…) وبين المخلفات الأخرى القابلة للتحلل (النفايات العضوية، بقايا الطعام، إلخ…).

وتروم هذه الحملة مشاركة المواطنين بالفرز السالف الذكر، عبر وضعهم النفايات القابلة للتدوير في الصناديق الصفراء الجديدة المعدة لهذا الغرض، والتي سيتم وضعها للمواطنين بصفة مجانية، بهدف إعادة تدويرها، في حين سيستمر جمع النفايات القابلة للتحلل في نقاط التجميع المعتادة، من أجل معالجتها وتخزينها وفقًا للضوابط التقنية المعتمدة في موقع مديونة الجديد.

وكان مجلس جماعة الدار البيضاء، أطلق الخميس الفائت، حملة تحسيسية وتوعوية بأهمية مشاركة المواطنات والمواطنين في عملية الفرز الانتقائي الثنائي التدفق للنفايات المنزلية، في إطار تنفيذ الاستراتيجية الجديدة للمجلس بشأن التدبير المستدام والتثمين البيئي والمسؤول لمعالجة النفايات بهذه المدينة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.