السكوري: "كانت عندي مقاولة صغيرة ورفضت الأبناك تمويلي"

06 يونيو 2022 - 16:30

أعلن وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولات الصغرى والتشغيل والكفاءات يونس السكوري، الاثنين، عن معطيات جديدة تخص المقاولات الصغرى والصغيرة جدا، والصعوبات التي تواجهها.

وقال السكوري، بمجلس النواب، إن دعم المقاولات الصغرى والمتوسطة من المواضيع التي تستأثر باهتمام الحكومة، خصوصا وأنها تشكل 94 في المائة من النسيج الاقتصادي، وتشغل أكثر من 70 في المائة من اليد العاملة المغربية.

وأوضح الوزير أنه خلال الحوار الاجتماعي وصل لمسامع الحكومة رسميا الوضعية التي تعيشها هذه المقاولات، خصوصا على مستوى التقيم  بالحقوق وشروط العمل اللائق، والضوابط القانونية، وهي إشكالات يقول أنها لا تطرح في المقاولات الكبرى وإنما الصغيرة جدا والمتوسطة.

وتحدث الوزير عن مقاربة جديدة مندمة قال أن الحكومة تحملها لحل عدد من إشكاليات هذا القطاع، خصوصا وأن هذه المقاولات تتوفر على سقف تمويل أقل من المطلوب، وتعاني من إشكاليات المنافسة غير الشريفة، وتأثير القطاع غير المهيكل عليها، وصعولة الولوج للتمويل، وقال في هذا الصدد “كانت عندي مقاولة صغيرة ورفضت الأبناك تمويلي”.

السكوري يقول إن الحكومة تعي إشكالات التمويل التي تواجه المقاولات الصغرى، وإشكاليات صعوبة ولوجها للدعم والصفقات العمومية، متحدثا عن وجود مخطط مندمج لمرافقة ميثاق الاستثمار، والولوج للطلبات العمومية، من أجل إعطاء دفعة قوية لهذه المقاولات.

وحسب الوزير فإنه من المنتظر تنظيم مؤتمر بشراكة مع البنك الافريقي، غدا الثلاثاء، مخصص للإشكالات التي تواجهها المقاولات الصغرى والمتوسطة، للخروج بإجراءات عملية، تساعد في تحسين ظروف اشتغال هذه المقاولات، كما أن الحكومة أعدت عدة متكاملة حول الولوج للصفقات،   سيناقشها المجلس الحكومي في الأسابيع المقبلة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.