لغز يلف وفاة مدير مصالح بجماعة نواحي تاونات

30 يونيو 2022 - 07:00

بعد وفاة قاصر شنقا بمركز مدينة تاونات، اهتزت جماعة مولاي عبد الكريم، الثلاثاء، على وقع مأساة وفاة موظف بالجماعة، يرجح أنه وضع حدا لحياته بواسطة تناوله مادة سامة.

وحسب مصادر محلية، فإن الفقيد موظف بجماعة مولاي عبد الكريم، يشغل منصب مدير للمصالح، قرّر، حسب الرواية الرائجة، وضع حد لحياته في ظروف مجهولة، إذ لم تفلح تدخلات الجهاز الطبي في إنقاذ حياته، لتنقل جثته إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس، لإخضاعها لعملية التشريح الطبي، بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

وفتحت المصالح المختصة تحقيقا في الحادث، للوقوف على أسباب وفاته، وفي ما إذا كان الأمر يتعلق بظروف معينة عجّلت بوضع حد لحياته.

من جهته، قال مصدر مسؤول في جماعة مولاي عبد الكريم، في اتصال مع “اليوم24″، إنه لا علم له بسبب وفاة الموظف بالجماعة القروية.

كلمات دلالية

تاونات حادث موظف
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.