بعد عيد ميلادها 53... جينيفر لوبيز تدخل القفص الذهبي من جديد

19 يوليو 2022 - 03:00


أشهرت جينيفر لوبيز وحبيبها بن أفليك  زواجهما في لاس فيغاس بعد قصة حب دامت 20 عاما، وبعد مرور 3 أشهر على خطبتهما الثانية.

ولم يحصل النجمان بعد على شهادة الزواج، إلا أنهما حصلا على الرخصة من مقاطعة كلارك بولاية نيفادا، السبت الماضي.

وأفادت صحف أجنبية أن جينيفير وأفليك احتفلا بزفافهما في جو عائلي، حيث حضرت والدة جينيفر لوبيز ونجلاها، وأشارت هذه الصحف نقلا عن مصدر مقرب إلى أن العروسين لا يريدان أي شيء سوى أن يتزوجا فقط.

يشار إلى أن خبر زواج لوبيز جاء بعد أسبوع واحد فقط من عيد ميلادها الثالث والخمسين، ولديها توأمان يبلغان من العمر 14 عاما، وهما ابنتها إيمي ماريبيل مونييز وابنها ماكسيميليان ديفيد مونييز- من زواجها الثالث من مارك أنتوني، والذي انتهى في عام 2011 بعد سبع سنوات.

أما بن أفليك فلديه ثلاثة أطفال ابنته فيوليت، 16 عاما وسيرافينا، 13 سنة؛ وابنه صموئيل 10 أعوام من زواجه الذي دام 10 سنوات من جينيفر غارنر، والذي انتهى في عام 2018.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.