ابن كيران لوزير الداخلية: هل تريد أن يطبع الخوف علاقتنا بدولتنا؟ سيدنا أقسم بالله أن مرحلة البصري لن تعود

26 يوليو 2022 - 17:30

عبر عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، في رده اليوم على بلاغ وزارة الداخلية بشأن تصريحات له حول انتخابات الحسيمة ومكناس الجزئية، عن تخوفه من عودة هاجس الخوف من الدولة، وقال مخاطبا وزير الداخلية، “هل تريد أن يطبع الخوف من جديد علاقتنا بدولتنا؟”.

وأضاف ابن كيران، “لقد عشت مرحلة أفقير، حيث كان الخوف نسبيا مستقرا في أنفسنا، وعشت مرحلة إدريس البصري، حيث أكلت العصا واعتقلت في درب مولاي الشريف، ومع ذلك لم نكن نشعر بكل هذا الخوف”.

وقال ابن كيران أيضا، “سيدنا أقسم بالله أن مرحلة إدريس البصري لن تعود إلى المغرب، وأنا أتساءل هل هناك مغربي يمكنه أن يتحدث معك، بعد الرد غير اللائق على تصريحاتي”.

وتابع المتحدث، “أنا أكبر سنا منك، وعمري 70 سنة بالهجري، وليس لي أي مبرر للقبول بالعودة إلى قيادة حزبي إلا خدمة وطني وحزبي، أنا لن أحتاج لهذا المنصب، لقد كنت رئيس الحركة والحزب والحكومة وعلاقتي جيدة مع جلالة الملك إلى يومنا هذا”.

وشدد ابن كيران على أن بلاغ وزارة الداخلية لا يليق بالوزير ولا بالوزارة، مؤكدا أن لا رغبة للحزب في الصدام مع الوزارة، مضيفا، “جئنا لنخدم بلدنا ولم نقم بالاختيار الذي اختارته حركات أخرى، التي ترفض المشاركة إلى أن تتحقق الديمقراطية، بل نقول إننا سنشارك لكي نصلح ما يمكن إصلاحه، وذهبنا في هذا الاتجاه الذي أعطى نتائجه، وعشنا سنوات من الاستقرار، بينما دول تعاني إلى يومنا هذا، ومنها من يبحث عن دستور”.

ويرى ابن كيران أن هناك من يتهم حزبه بالعمالة لوزارة الداخلية والأوقاف والقصر الملكي، مضيفا، “بينما أنت تطالبنا بالرزانة”.

واستغرب ابن كيران من اتهام حزبه من طرف وزارة الداخلية بإفساد الانتخابات، مؤكدا أن لا مصلحة للحزب في ذلك.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.