بلاجي يرد على القرداغي: العلماء عاجزون عن معالجة قضايا الأمة إلا من رحم ربي

17 أغسطس 2022 - 19:30

وجه القيادي السابق في حركة التوحيد والإصلاح، وأستاذ العلوم السياسية بجامعة محمد الخامس بالرباط، عبد السلام بلاجي، انتقادات لاذعة إلى الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، علي القرداغي على خلفية مقابلة أجراها الأخير مع “قناة جزائرية”، يرد فيها على تصريحات رئيسه أحمد الريسوني المثيرة للجدل حول الصحراء والمنطقة المغاربية.
بلاجي، اتهم الاتحاد بالوقوف موقف المتفرج “على حرب النظام العسكري الجزائري ضد المغرب ووحدته قبل وبعد تأسيس الاتحاد لمدة نصف قرن”.
الاتحاد يضيف المصدر ذاته “لا يدين عدوان بعض الأنظمة وتأسيسها وتسليحها للمنظمات الإرهابية الانفصالية، ولا يدين من يمولها ويؤويها ولا يستطيع حتى حماية ظهر رئيسه ولا يصلح بين المسلمين بل يؤجج أمينه النار بينهم وينصب نفسه قاضيا وأستاذا يوزع عليهم النقط”.
كما تأسف المتحدث نفسه في تدوينة نشرها على حسابه في “فايسبوك”، من صب القرداغي “مزيدا من الزيت على النار حيث بدأ يوزع النقط الإيجابية والسلبية على الدول والأنظمة، وبدأ يتحدث عن التطبيع في مجال لا يتعلق بالتطبيع، ثم انتقل من التطبيع إلى التطبيل للعسكر والحديث عن منطقة يجهلها ولا يعرف عنها شيئا وكل ذلك لا يتعلق بالموضوع”.
كما تساءل بلاجي عن “جدوى استمرار الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين والبقاء فيه وهو لا يستطيع تعبئة الأمة في قضاياها الكبرى، ولا يميز بين الظالم والمظلوم ولا ينصف المظلوم، مشيرا إلى أن المغرب من الحالات المظلومة”.
وختم بلاجي تدوينته بالقول، “إن علماء الأمة إلا من رحم ربي عاجزون عن معالجة قضايا الأمة رغم حملهم لهمومها وتبنيهم ظاهريا لقضاياها رغم أني أربأ بالكثير منهم عن الارتزاق أو سوء النية”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.