الإصابة بكورونا قد تزيد من خطر الإصابة بالخرف (دراسة)

18 أغسطس 2022 - 16:00

يواجه الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا المستجد، حسب دراسة حديثة “مخاطر أكبر للإصابة بالخرف وضباب الدماغ والنوبات”.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن خبراء من جامعة أكسفورد درسوا حالة أكثر من 1.25 مليون شخص أصيبوا بـ”كوفيد-19″، فوجدوا أن تشخيصات جديدة للذهان والخرف والنوبات وضباب الدماغ كانت أكثر شيوعا خلال العامين التاليين بعد الإصابة بالفيروس، مقارنة بأمراض الجهاز التنفسي الأخرى مثل الإنفلونزا.
غالبية الحالات، حسب ذات المصدر “كانت تهم البالغين، إلى جانب حالات قليلة وسط الأطفال”.

المؤلف الرئيسي للدراسة، البروفيسور بول هاريسون، من جامعة أكسفورد، أفاد بأن الأشخاص الذين أصيبوا بالمتحورات دلتا وأوميكرون كانوا أكثر عرضة لهذه الإصابات، مقارنة مع متحور ألفا.

في المقابل، يرى البروفيسور بول غارنر، من كلية الطب في ليفربول، أن ارتفاع خطر الإصابة بالخرف والذهان قد يكون مرتبطا بـ”الاضطرابات المجتمعية” وليس بفيروس كورونا نفسه.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.