موزمبيق تنضم لمصدري الغاز إلى أوربا

20 أغسطس 2022 - 11:30

تستعد موزمبيق، لتصدير أول شحنة من الغاز الطبيعي المُسال، لتنضم إلى صفوف المصدرين المستفيدين من ارتفاع أسعار الغاز العالمية، على خلفية أزمة الطاقة الناتجة عن الحرب الروسية على أوكرانيا.

من المقرر، حسب تقارير إعلامية أن تصل ناقلة الغاز الطبيعي المسال التي تديرها شركة « بي بي » البريطانية، يوم 24 غشت الجاري، إلى محطة عائمة جديدة تابعة لشركة « إيني » الإيطالية، قبالة الساحل الشمالي لموزمبيق.

موزمبيق الواقعة جنوب القارة الإفريقية والتي تعتبر ثالث أفقر دولة في العالم وفقا لبيانات البنك الدولي، أطلقت أول محطة لتصدير الغاز الطبيعي، في الوقت الذي أدى شح إمدادات الغاز الروسي بعد حرب أوكرانيا إلى ارتفاع الأسعار في أوربا.

شركة « إيني » قالت « إن أعمال تشغيل محطة التصدير العائمة « كورال سول » تتقدم بشكل جيد، وإنه سيتم الإعلان عن بدء التصدير منها في الوقت المناسب »، مضيفة بأنها تخطط لإنشاء منصة تصدير عائمة ثانية في موزمبيق، من المتوقع أن تبدأ العمل في غضون 4 سنوات.

يذكر أن الدول الأوربية تبحث عن بديل للغاز الروسي، بعد تضررها من الحرب الروسية على أوكرانيا، كما قامت بإجراءات صارمة للتقليل من استهلاك الوقود وتسريع عمليات تخزينه قبل موسم الشتاء المقبل.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي