لتجنيب طنجة مخاطر الفيضانات.. "أمانديس" تتخذ قرارات استباقية (صور)

08 سبتمبر 2022 - 07:00

استعداداً لفترة التساقطات المطرية، يتابع  والي جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، عن كثب، الاستعدادات المكثفة الجارية التي تقوم بها مختلف الأطراف المتدخلة والمعنية من أجل تفادي مخاطر الفيضانات، وخاصة أشغال صيانة وتجديد وتنقية القنوات ومنشآت الصرف الصحي.

فبالإضافة إلى اجتماعات الإحاطة والتنسيق التي ترأسها الوالي مهيدية، بحضور مسؤولي المصلحة الدائمة للمراقبة ووكالة الحوض المائي اللكوس، والتي كان آخرها بتاريخ 29/08/2022، تم تنظيم العديد من الزيارات الميدانية الاستطلاعية للوقوف عن كثب على سير الاستعدادات الاستباقية الجارية وكذا الجهود المبذولة من قبل “أمانديس” لاستقبال فصل الشتاء وتكثيف عملها للحد من مخاطر الفيضانات وتحسين طريقة تدبير مياه الأمطار.

ولتحقيق ذلك، تعبئ “أمانديس” أكثر من 140 شخصاً، من بينهم أطر وتقنيون متخصصون في مجال التطهير السائل، وذلك حسب النشرات الخاصة بأحوال الطقس الصادرة عن المديرية العامة للأرصاد الجوية، والتي تتوقع من خلالها تساقطات مطرية قوية.

أما بالنسبة للوسائل المادية فهي تقدر بحوالي ستين وحدة، أي 10 شاحنات تطهير كبيرة لتنظيف المجاري، ومكنسات كهربائية، وحوالي 40 عربة خدمات، عربات نقل، شاحنات، و 11 مضخة مخصصة لمختلف التدخلات على مستوى شبكة الصرف الصحي. ويتم تعزيز هذه الوسائل وفقًا لتوقعات الأرصاد الجوية.

ومن جانب آخر، ولضمان الصرف الصحي للمناطق الحضرية الجديدة واستجابة للإشكاليات المتعلقة بالفيضانات الناتجة عن الزخات المطرية، تعمل “أمانديس” على تنفيذ مشاريع هيكلية لتعزيز وتجديد شبكات الصرف الصحي وضمان تشغيلها الجيد والسليم، طيلة السنة، لأكثر من 2700 كيلومتر من شبكات التطهير السائل. هذه الاستثمارات ضرورية لمواصلة تحسين حماية المدينة وساكنتها من أضرار الفيضانات.

ويُسجّل أن “أمانديس” قد رفعت بشكل ملموس، بين سنة 2021 و 2022، نسبة تدخلاتها لتنظيف أحواض تجميع تصريف المياه بنسبة 41٪، وتنقية البالوعات بنسبة 31٪ وتنظيف الفوهات ومجاري المياه بنسبة 19٪ ، وهي تعبئة غير مسبوقة لضمان خدمة بجودة أفضل لفائدة المواطنين.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *