أخنوش يستفسر موظفا تغيب عن العمل في رأس السنة الأمازيغية

23 يناير 2023 - 13:00

بالرغم من مباشرة حكومة عزيز اخنوش تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية في مختلف مناحي الحياة العمومية، إلا أنه على مايبدو أن الامر لازال حلما بعيد المنال بسبب تأخر ترسيم رأس السنة الأمازيغية كعيد وطني ويوم عطلة مؤدى عنه.

النشطاء الأمازيغ، يعمدون على الاحتفال في هذا اليوم وتنظيم أنشطة فنية وثقافية وغيرها من الاحتفالات والتجمعات العائلية، وكرد فعل على تماطل الحكومة في ترسيمه كيوم عطلة يتغيب البعض عن العمل تعبيرا منهم عن تشبتهم بهذا المطلب.

ضمن هذا السياق، توصل حامد أشتوك وهو موظف بجماعة أكادير وفنان وممثل أمازيغي باستفسار من عزيز أخنوش رئيس جماعة أكادير على خلفية تغيبه في 13 يناير الجاري تزامنا مع احتفالات رأس السنة الأمازيغية.

وتشير المراسلة التي توصل بها الفنان باعتباره موظفا بقسم الحالة المدنية بجماعة أكادير، والتي نشرها على حسابه بالفيسبوك، أنه تم تسجيل غياب هذا الأخير عن العمل دون ترخيص مسبق من الإدارة ، مما يجعله ملزما حسب نفس المراسلة تقديم توضيح بخصوص الأسباب الكامنة وراء غيابه في أجل لايتجاوز 3 أيام من توصله بالاستفسار.

وانهالت التعليقات المتضامنة مع الفنان المذكور والمطالبة من عزيز أخنوش باعتباره رئيسا للحكومة، ترسيم رأس السنة الأمازيغية كعيد وطني ويوم عطلة مؤدى عنه، وذلك في سياق التزامها بتوسيع دائرة تفعيل الأمازيغية بعدة قطاعات.

وخصصت الحكومة  200 مليون درهم في قانون المالية لسنة 2022، لترسيم الأمازيغية وسيتم رفع هذا المبلغ تدرجيا حتى يبلغ مليار درهم في أفق 2025.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *