السكوري: لا يمكنني التشكيك في إحصائيات مندوبية التخطيط والاقتصاد سيحتاج إلى وقت ليستعيد عافيته

06 يوليو 2023 - 15:30

في أول تعليق له على المعطيات الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط مطلع ماي الماضي، التي كشفت فيها بأن حجم العاطلين بالمغرب ارتفع بـ83 ألف شخص ما بين الفصل الأول من سنة 2022، والفصل نفسه من سنة 2023، قال يونس السكوري، وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، إنها إحصائيات تحترم، وأجدها عادية جدا، لأن البطالة ترتفع وتنخفض، ولا يمكنني التشكيك في إحصائيات مندوبية التخطيط، لأنه من المفيد أن يكون هناك نقاش والمؤسسات الرسمية للدولة هي مفخرة لنا.

وأوضح السكوري الذي حل ضيفا على برنامج « حديث مع الصحافة » بالقناة الثانية، أمس الأربعاء، أن جائحة كوفيد بالإضافة إلى التغيرات المناخية والحرب الروسية الأوكرانية، عوامل أثرت على سوق الشغل. كاشفا فقدان بعض من المناصب في المجال الفلاحي غير المؤدى عنها، بسبب كوفيد، مشددا على أن الاقتصاد المغربي بات في الفترة الحالية يتطلب الوقت لاسترجاع عافيته، والحكومة تسعى لاسترجاع مناصب الشغل المفقودة.

وأعلن السكوري أنه في بداية هذه السنة تم خلق حوالي 40 ألف منصب، مؤكدا على وجود إشكالات تواجهها الحكومة، ومن ثم فهي عازمة على تنزيل ميثاق الاستثمار التي لم تنته بعد مسطرة المصادقة عليه، إلى جانب مباشرتها الإصلاح الكبير لمدونة الشغل والذي ينتظر أن يحدث انفراجا كبيرا في الأيام القادمة .
يشار إلى أن مندوبية الحليمي، كانت قد أعلنت في وقت سابق عن انتقال عدد العاطلين من 1 مليون و446 ألفا إلى 1 مليون و549 ألف عاطل، وهو ما يعادل ارتفاعا بـ6 في المائة، وهو الارتفاع الذي جاء نتيجة زيادة عدد العاطلين بـ67 ألفا بالوسط الحضري، وبـ16 ألفا بالوسط القروي.

وكشفت المندوبية، أن معدل البطالة ارتفع ما بين الفصل الأول من العام الماضي والفصل الماضي من سنة 2023 بـ0,8 نقطة، منتقلا من 12,1 في المائة إلى 12,9 في المائة، بتفاوت واضح بين المجالين الحضري والقروي؛ فقد انتقل المعدل المذكور من 16,3 في المائة إلى 17,1 في المائة بالمدن، ومن 5,1 في المائة إلى 5,7 في المائة بالقرى.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي