"الحركة الشعبية" تعتبر دعوة خالد مشعل المغرب إلى قطع علاقاته مع إسرائيل "تحريضا على الفتنة"

21 نوفمبر 2023 - 17:15

على خلفية تصريحات أدلى بها خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” بالخارج، دعا فيها المغرب إلى قطع علاقاته مع إسرائيل، اعتبر حزب الحركة الشعبية ذلك « تحريضا مباشرا على الفتنة، ومحاولة فرض إملاءات على دولة مستقلة ».
وأضاف الحزب في بيان بأن هذه التصريحات تفتقد لأدنى شروط اللباقة والأعراف الدبلوماسية، لتجاهلها « الدعم الحقيقي الموجه للمقدسيين ولساكنة غزة، الذي لم يبخل به جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، من منطلق اضطلاعه بالأمانة التي تحملها كرئيس للجنة القدس ».
وأضاف البيان بأن هذه التصريحات « قفزت على حقيقة أن مناصرة شعب فلسطين هي موقف ملك وشعب ».
ونبه إلى خطورة مثل هذه التصريحات اللامسؤولة التي تعبر عن غايات أجندة خارجة عن سياق القضية الفلسطينية التي بوأها المغرب مكانة الصدارة مع قضية الوحدة الترابية.
ويرى مشعل بأنه « لا يكفي التعاطف مع غزة، والتعبير عن الحزن والألم، بل نريد أفعالاً وليس عواطف »، داعيا خلال مشاركته بتقنية المناظرة الرقمية في المهرجان الخطابي الذي نظمته حركة التوحيد والإصلاح الأحد المنصرم، المغرب إلى قطع العلاقات مع إسرائيل وطرد رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي.
واعتبر تطبيع المغرب مع إسرائيل صفحة ينبغي أن تطوى لكونها جاءت خارج السياق الطبيعي لدولة محترمة في حجم المغرب.
وتساءل حول كيفية دفع الغرب إلى تغيير موقفه إذا لم يتم تحريك أوراق القوة في المصالح الاقتصادية والعلاقات السياسية وورقة التطبيع.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

عبدو الادريسي منذ 7 أشهر

وماذا قدم الحزب المسمى بالحركة الشعبية للقضية الفلسطينية..!!؟ ألم تطبع منظمة تابعة للحركة الشعبية مع جمعية إسرائيلية وتبرم اتفاقية معها..!!؟ وإذا عرف السبب بطل العجب.. اما القيادي الفلسطيني فتحية له ولم يقل الا كلمة حق والقطع مع التطبيع في ظل الهمجية والبربرية التي تطال إخوتنا بقطاع غزة..

Maria منذ 7 أشهر

عن أي فتنة يتكلم هؤلاء الطواغيت الأجدر ان يزكوا ما قاله خالد مشعل يجب وأد التطبيع الصهاينة لا يعترفون بالعهود كمن يتحالف مع الشيطان ضد ارادة الله ويقول هناك مصالح عن أي مصالح تتكلمون

التالي