فوضى واشتباكات في مؤتمرين إقليميين لحزب الاستقلال بجهة الداخلة

19 أبريل 2024 - 23:30

تسببت أعمال عنف واشتباكات بالأيدي بين أنصار القيادي « ينجا الخطاط »، منسق حزب الاستقلال بجهة الداخلة وادي الذهب، وأنصار القيادي حمدي ولد الرشيد منسق الجهات الجنوبية الثلاث، وعضو اللجنة التنفيذية بحزب الاستقلال، في تأجيل أشغال المؤتمرين الإقليميين للحزب بوادي الذهب وأوسرد.

وأعلن الخطاط ينجا، المنسق الجهوي للحزب بجهة الداخلة وادي الذهب، عن تأجيل أشغال المؤتمرين الإقليميين لحزب الاستقلال بوادي الذهب وأوسرد إلى موعد لاحق لم يعلن عنه بعد.

قرار التأجيل جاء حسب ما يبدو، إثر تصاعد حدة المناوشات بين مناصري الطرفين، الأمر الذي تطور إلى رفع شعارات مضادة وصور القياديين فوق منصة المؤتمر، مما خلق فوضى وارتباكاً في صفوف اللجنة التنظيمية التي لم تقدر على إخماد فتيل الخلاف، ولحسن الحظ تمكن قياديو الحزب من التدخل لتهدئة الوضع قبل أن تتطور الأمور إلى ما لا تحمد عقـباه.

مصادر حزبية قالت لـ »اليوم24″، إن  قرار التأجيل راجع بالأساس إلى غياب عضوي اللجنة التنفيدية للحزب عن أشغال المؤتمرين اللذين كانا من المقرر عقدهما بعد زوال الجمعة، بمقر الحزب بشارع الولاء وسط مدينة الداخلة.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي