لقاح أسترازينيكا: فهم الجدل بأكمله في 8 أسئلة

اعترفت أسترازينيكا في رسالة إلى المحامين بأن لقاحها يمكن أن يسبب تأثيرا سلبيا في حالات نادرة جدا، TTS (متلازمة التخثر ونقص الصفيحات).

بإيجاز: هذا التأثير الجانبي معروف بالفعل منذ 3 سنوات. عندما يحدث في حالات نادرة جدا، يكون ذلك في غضون 2 إلى 3 أسابيع بعد إعطاء اللقاح وليس بعد أشهر أو سنوات. التأثيرات الجانبية الخطيرة نادرة جدا وهي مشتركة بين جميع الأدوية واللقاحات دون استثناء. لا يزال ميزان الفوائد والمخاطر لجميع لقاحات كوفيد لصالح اللقاحات التي أنقذت الأرواح وما زالت تنقذ. الحالات النادرة جدا من ردود الفعل السلبية الخطيرة على التلقيح هي في العديد من الحالات بين 10 و100 مرة أقل من حدوث هذه الحوادث نفسها في حالة المرض نفسه الذي تمنعه هذه اللقاحات. ويظل تعويض الضحايا المحتملين لهذه الآثار الجانبية، على الرغم من ندرتها، حقا مطلقا للضحايا، حتى لو لم يتم بعد شرح علميا العلاقة السببية المباشرة بين الدواء أو اللقاح بشكل كامل.

 1- هل هذا معطى طبي أو علمي جديد؟

لا.  يمكن أن تنتج جميع الأدوية واللقاحات دون استثناء آثارا جانبية خفيفة بشكل عام، أو نادرا أو نادرا جدا ما تكون خطيرة. بالنسبة للقاح ضد كوفيد واسترازينيكا من المعروف منذ عام 2021 أنه يمكن ربط هذا اللقاح، بناء على البيانات الإحصائية، في حالات نادرة جدا، بالجلطات TTS (متلازمة التخثر ونقص الصفيحات). وقد أدى ذلك إلى قيام السلطات الصحية في بعض البلدان بإعادة ترتيب جدول التطعيم لتقديم هذا اللقاح فقط للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 و50 و55 عاما …

  2- هل لدينا أي بيانات جديدة دفعت أسترازينيكا إلى « رسالة الاعتراف » هذه؟

لا. لم تتوفر بيانات علمية أو وبائية أو جديدة، لا للخبراء ولا لمختبرات أسترازينيكا.. لا تزال آليات العلاقة المشبوهة بين بين اللقاح ومتلازمة TTS غير معروفة.

3- هل متلازمة TTS هي التأثير الجانبي الوحيد للقاحات؟

لا. وقد لوحظت متلازمة STT بشكل رئيسي، ولكن ليس حصريا، مع لقاح أسترازينيكا ولقاح Janssen الأمريكي، اللذين يتم إنتاجهما على أساس نفس التقنية. كما تم الإبلاغ عن آثار جانبية أخرى، نادرة جدا ولكنها خطيرة أيضا، مثل التهاب عضلة القلب والتهاب التامور وشلل الوجه ومتلازمة تسرب الشعيرات الدموية ومتلازمة غيلان باريه (GBS) مع لقاحات أخرى، بما في ذلك اللقاحات الأمريكية من فايزر وموديرنا.

كل هذه الآثار الجانبية النادرة جدا عادة ما تتطور ايجابيا نحو الشفاء مع التكفل الطبي الملائم، ولكن بعضها يمكن أن يكون قاتلا أو يترك مخلفات مدى الحياة.

4-     هل يجب أن يقلق اليوم الأشخاص الذين تم تطعيمهم بهذا اللقاح في عام 2021 أو 2022 بشأن هذه المتلازمة؟

لا قلق. يتفق الخبراء والدراسات على أن ردود الفعل السلبية على اللقاحات تظهر عادة في غضون ساعات والأيام القليلة الأولى بعد إعطاء اللقاحات. تظهر جميع الآثار الجانبية تقريبا، بما في ذلك الآثار النادرة جدا والخطيرة، في غضون 4 أسابيع بعد الحقن. بالنسبة لهذه المتلازمة، تظهر الغالبية المطلقة من هذه المتلازمة بين 2 إلى 3 أسابيع بعد الحقن، أو من 3 إلى 30 يوما على العموم

5-   الآثار الجانبية النادرة جدا : لماذا المخاطرة؟

لا يوجد دواء أو لقاح أو تدخل طبي أو جراحي يمكن أن يدعي أنه خال تماما من الآثار الجانبية التي تتراوح من نادرة إلى نادرة جدا.

توصف الآثار الجانبية بالنادرة عندما يكون احتمال حدوثه أقل من 1 في الألف، ونادرة جدا أقل من 1 في 100 ألف حالة. عندما يكون للدواء أو اللقاح ميزان إيجابي بين الفوائد والمخاطر، فإنه ينقذ الأرواح وفوائده تفوق بكثير الحالات القليلة النادرة جدا من الآثار الجانبية. هذا صحيح بالنسبة لجميع اللقاحات والأدوية.

6- وضحايا الآثار السلبية الخطيرة، هل يجب تعويضهم؟

نعم، بشكل لا لبس فيه. يجب أولا الاعتناء بهم بسرعة وبشكل صحيح لعلاجهم، وإذا استمرت الآثار اللاحقة، فيجب تعويضهم أو تعويض أسرهم. ويستخدم التعويض لاستعادة حقوق المرضى من خلال إجراءات حبية خارج المحكمة أو من خلال المحاكم. قد تكون البيانات الوبائية والإحصائية والسياق العام كافية في غياب أدلة علمية رسمية على العلاقة السببية بين إعطاء اللقاح وحدوث رد الفعل السلبي.

  7- أليس من « الذكاء » عدم الحصول على التطعيم أصلا لتجنب هذه الآثار الجانبية؟

لا، وبالتأكيد لا ن تتناول الدواء عندما نصاب بالمرض، ونرى خطر الإصابة بالمرض. اللقاح مخصص للأشخاص الأصحاء من أجل الوقاية من مرض لم يحدث بعد، هنا لمخاطر غير مرئية، ولكنها موجودة ودائما أكثر خطورة.

إذا أخذنا 10 ملايين شخص، فإن خطر الإصابة بمتلازمة STT يزداد في الواقع بنسبة 33٪ لدى الأشخاص الذين يتم تطعيمهم، مقارنة ب 10 ملايين شخص في عموم السكان غير الملقحين، ولكنه يزيد بنسبة 500٪ ل 10 ملايين شخص سيصابون بالفيروس.

يتعلق الأمر بالقول إن عدم التطعيم يعرض في حالتنا للإصابة بمتلازمة TTS بمقدار 10 مرات أكثر من التطعيم.  نفسه ناهيك عن المخاطر الاخرى. ومع ذلك، في الحياة، نرى التأثير السلبي الذي حدث بالفعل، لكننا لا نرى العديد من الآثار التي تم تجنبها.
إذا أخذنا جميع أنواع الجلطات، فقد أظهرت الدراسات أن التطعيم ل 10 مليون شخص يمكن أن يسبب بالتأكيد ما يزيد عن 180 حالة من جميع أنواع الجلطات، لكن الإصابة بالفيروس كانت ستسبب أكثر من 15 ألف حالة جلطة بسبب الفيروس.

  8- سحبت أسترازينيكا لقاحها، لماذا؟

سحب الدواء من قبل المختبرات هو إجراء معروف ويمارس لعدة أسباب.

قررت من البداية أسترازينيكا بيع لقاحها بسعر التكلفة – أي دون أرباح – أثناء الوباء، سيستمر تسويق اللقاحات حتى بعد انتهاء الوباء. لم يطوروا نسخ محينة من لقاحهم تتكيف مع أوميكرون أو المتغيرات اللاحقة، كما فعلت المختبرات الأخرى.  لذلك كان من الواضح لمدة عامين أن أسترازينيكا ستتخلى عن هذا الجزء من لقاحات كوفيد وتغلق هذا القوس.

سعر لقاح أسترازينيكا للتطعيم الأولي بالإضافة إلى الجرعة المعززة كان أقل من 20 دولارا لثلاث جرعات، بينما تجاوز هذا المبلغ 100 دولار لتلك الخاصة بالمختبرات الأمريكية فايزر وموديرنا.

لم ترخص الولايات المتحدة مطلقا للقاح أسترازينيكا ببلادها على الرغم من التحقق من صحته وترخيصه من قبل منظمة الصحة العالمية وجميع البلدان تقريبا، بينما سمحت أمريكا باللقاح الامريكي جانسن المشابه للقاح أسترازينيكا.

 

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي