البرلمان يدقق في طرق صرف المنح الجامعية في المدن المغربية

27 فبراير 2015 - 11:07

بعد قيام لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب بمهمة استطلاعية في وزارة التعليم العالي وتكوين الأطر حول المنح، ينظم أعضاء اللجنة المذكورة زيارات استطلاعية لمدن مغربية مختلفة بهذا الصدد.
هذه الزيارات، التي يقوم بها أعضاء من اللجنة، ستهم مدنا مغربية مختلفة لـ”الوقوف على الطرق والمعايير المعتمدة في تخويل المنحة”، حسب ما أكد رشيد القبيل، عضو اللجنة في تصريحات لـ”اليوم 24″، مشيرا إلى أنه “اتضح تواجد إشكالات على هذا المستوى على صعيد اللجان الإقليمية المخول لها تلقي وقبول طلبات المنح”.
إشكالات ضرب لها المتحدث أمثلة من قبيل “تزوير الشهادات الإدارية “، هذا إلى جانب تلاعبات في تخويل المنح بتمكين طلبة ميسورين منها .
وسيجري البرلمانيون خلال هذه الزيارات لقاءات مع أعضاء اللجن الإقليمية بكل من العرائش وشيشاوة والعيون وغيرها من المناطق التي ستبرمج إليها زيارات دون تحديد معيار في اختيار الأقاليم، لـ”الاطلاع على معايير تقديم المنح التي تختلف من منطقة إلى أخرى”، وهي الزيارات الاستطلاعية التي ستنتهي بعد شهر ونصف، يعقبها تقديم تقرير سيتم مناقشته داخل اللجنة يتضمن ملاحظات وتوصيات البرلمانيين.
يأتي ذلك بعد تزايد أعداد الطلبة “الذين يشتكون مما يسمونه إقصاء من الاستفادة من المنح الجامعية رغم توفرهم على معايير الاستفادة،” الشيء الذي جعلهم يشككون في ضوابط عمل هذه اللجان حسب ما سبق أن أورد فريق العدالة والتنمية في الغرفة الأولى في البرلمان في سؤال كتابي سابق موجه لوزير التعليم الللعالي الحسن الداودي.
ويذكر أن الداودي كشف في لقاء صحفي عن تخصيص الوزارة لميزانية تقدر ب1,65 مليار درهم للمنح الجامعية لسنة 2014، وذلك مع الموافقة على ما يناهز 50 ألف منحة جديدة في نفس السنة. هذا مع تسجيل ارتفاع بنسبة 130% في الميزانية المخصصة للمنح بين سنتي 2011 (718 مليون درهم) و بداية الموسم الجامعي الحالي ، مشيرا إلى أن ارتفاع عدد الطلبة المستفيدين من المنح الجامعية، 48 في المائة، أي أصبح 270 ألف عوض 180 ألف طالب.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AL JABALI منذ 6 سنوات

IL NE FAUT PAS S ETONNER TOUT EST VRAI LES NECESSITEUX N ONT PAS BENEFICIE DE BOURSE IL Y A DES FAMILLES QUI ONT BENEFICIES DE BOURSES POUR LEURS ENFANTS ALORS QU ILS ONT 2 SALAIRES ET PARFOIS MEME DES RESSOURCES DE LOYERS ET ILS SONT DU CORPS DES ENSEIGNANTS LE TOUT EST A REVOIR

LE MONTAGNARD منذ 6 سنوات

C EST TOUT A FAIT EXACT MEME AUX VILLES DE L ATLAS IL NE FAUT PAS S' ETONNER IL Y A DES PROFESSEURS ECHELLE 11 OU HORS ECHELLE A QUI ON A ACCORDE LA BOURSE A LEURS ENFANTS ALORS QUE LES NECESSITEUX ET QUI SONT NOMBREUX N ONT RIEN RECU IL Y A MEME DES ETUDIATS QUI ONT LEURS PERE ET MERE INSTITUTEURS OU PROFESSEURS A VEC 2 SALAIRES ET QUI ONT BENEFICIE DE BOURSE IL Y A DES GENS ECHELLE 11 ET QUI RECOIVENT DES LOYERS ET QUE LEURS ENFANTS BENEFICIENT DE BOURSE IL NE FAUT PLUS METTRE LES GENS DE L ENSEIGNEMENT DANS LES COMMISSIONS D OCTROI DE BOURSES

احمد منذ 6 سنوات

صحيح.بفاس اعرف طلبة من عائلات ميسورة.هناك امثلة مقاول في العقار يسكن فيلا وموظفون يتعدى راتبهم 6000 درهم واستفاد أبناؤهم من المنحة الجامعية وأنا متقاعد أجري أقل من 3000 درهم وابني لم يستفد منها ،لا أدري ما هي الطرق و المعايير المعتمدة في تخويل المنحة.

التالي