قمة "الساحل والصحراء" تقر إجراءات شديدة ضد الإرهاب  

25 مارس 2016 - 20:30

أصدر وزراء الدفاع في تجمع دول الساحل والصحراء، بياناً ختامياً، اليوم الجمعة، بعد اجتماعات متواصلة لمدة 4 أيام، في مدينة شرم الشيخ المصرية، أعلنوا خلاله على تعزيز التعاون الأمني والعسكري فيما بينهم لمكافحة الإرهاب.

واتفق وزراء الدفاع في 27 دولة عربية وإفريقية على 17 بندا تضمنها الإعلان الختامي، أهمها إنشاء مركز لمكافحة الإرهاب الإقليمي لدول التجمع يكون مقره مصر، وتسيير دوريات على المناطق الحدودية لدول التجمع التي تشهد اضطرابات، من أجل مكافحة الإرهاب وضبط الحدود ومنع الجرائم.

وأعلن تلك التوصيات وزير الدفاع المصري، الفريق أول صدقي صبحي، الذي رأس الاجتماعات، مُشيراً إلى أن تلك التوصيات سترفع إلى قادة الدول الأعضاء لمناقشتها وإقرارها في اجتماع سيعقد بالمغرب بالنصف الثاني من العام الجاري.

ويُذكر أن تجمع دول الساحل والصحراء تم تأسيسه في ليبيا عام 1998، ويضم مصر والمغرب والسودان وليبيا وتشاد والنيجر ومالي وبوركينا فاسو وإريتريا وإفريقيا الوسطى والسنغال وغامبيا، وجيبوتي وتونس ونيجيريا والصومال وتوغو، وبنين وليبيريا وكوت ديفوار وغينيا بيساو وغانا وسيراليون، وغينيا وجزر القمر وموريتانيا وساوتومى وبرنسيب.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فوزي الصحراوي منذ 7 سنوات

والله من المؤسف ان لا توجد الجزائر منخرطة في هذا المؤتمر،واختارت لنفسها ان تنخرط في مجموعة دول رعاية الارهاب وتنميته ودعمه ،

التالي