"التوفيق يتبرأ من"الديبلوماسية الدينية

15 نوفمبر 2017 - 08:30

رفض أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، نعت الأدوار الدينية، التي تقوم بها وزارته، والدولة المغربية خارج التراب الوطني “بالدبلوماسية الدينية”.

وقال التوفيق، الذي كان يتحدث في لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج، أمس الثلاثاء، بمناسبة مناقشة الميزانية الفرعية لقطاعه، “أنا أتحفظ على مصطلح الديبلوماسية الدينية، التي يستعملها عدد من السياسيين عند حديثهم عن الأدوار الدينية، التي تقوم بها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية”.

وخاطب الوزير التوفيق البرلمانيين بالقول: “أرجوكم لا تستعملوا هذا التعبير لكي لا يفهم منه أن الوزارة والدولة المغربية تستغل الدين في علاقتها ببعض الدول للحصول بالمقابل على أشياء أخرى”.

وأوضح المسؤول الحكومي ذاته أن العلاقات، التي تربط المغرب بالدول الأخرى، لاسيما الإفريقية منها، على المستوى الديني خصوصا، علاقة تعاون ديني بالأساس، وتقديم التجربة، والخبرة المغربيتين في هذا المجال.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.