ثلاث جزر كندية تفتح الباب للمهاجرين من القارة الإفريقية والآسيوية

03 ديسمبر 2017 - 12:48

قررت ثلاث جزر كندية تابعة لإقليم كيبيك، بكندا ،خوض تجربة جديدة في استقطاب أعداد كبيرة من المهاجرين، وذلك عقب النجاح في استقطاب الآلاف من الفرنسيين والبلجيكيين، ويتعلق الأمر بـ “جزيرة الأمير إدوارد”، و “جزيرة اسكتلندا الجديدة” و”جزيرة برونسويك”.

وحسب موقع راديو كندا فإن سيلفيان لانتيي، رئيس اتحاد المجتمعات الفرانكوفونية والسكان الأصليين بإقليم كيبيك، أوضح أن الهجرة إلى كندا أصبحت أمرا معروفا لدى الفراكوفونيين الأوروبيين، لكن هذه المرة لابد من التغيير، وذلك من خلال الاهتمام بالقارة الإفريقية والاسيوية والايدي العاملة هناك

  • أسأل ..أستشير ( المستشار القانوني للهجرة واللجوء والدراسة في كندا ) ..اضغط هن
  • .ومن جانبها قالت وزارة الهجرة الكنديه انها تفتح برنامج برنامج الاطلسي جديد للهجرة
    وسيستمر برنامج االأطلسي لمدة 3 سنوات ويشمل محافظات نوفا سكوشا و نيو برونزويك ونيوفاوندلاند ولابرادور و جزيرة الامير ادوارد .

    وعلمت صوت كندا انه من خلال هذا البرنامج سيتمكن 2000 مهاجر من التقدم بطلب للاقامه الدائمة في 2017
    ولايحتاج برنامج الاطلسي مهارات لغة عاليه في الانجليزيه والفرنسيه يحتاج المستوى 44 في اختبار اللغه فقط.

    وللمزيد من المعلومات اضغط على الرابط ادناه لمعرفة تفاصيل هذا البرنامج:
    http://www.cic.gc.ca/english/immigrate/atlantic/eligibility.asp

     

    ومن جهة أخرى، أعلنت عدة مدن أخرى مثل مدينة مانيوتبا عن حاجتها لعمال في عدد من التخصصات التي يوجد نقص في العمالة مثل:”ميكانيكي السيارات، الخياطين والعمال في مجال صناعة النسيج والملابس الجاهزة، عمال المطاعم”

    الموقع الرسمي المجاني للتقديم للهجرة إلى كندا أونلاين لعام 2017 والذي يمكنك من الحصول على فيزا دخول كندا بعد تسجيل المعلومات الخاصة بك بدقة من هنا
    http://www.cic.gc.ca/ctc-vac/getting-started.asp

    كل ما عليك فعله هو ملأ الاستمارة المجانية عبر عبر إدخال البيانات الشخصية المطلوبة مع توضيح مهارات المهنية واللغوية وتحديد الفئة المناسبة للهجرة إلى كندا وسيقوم الموقع باعطائك التقييم الحقيقي عن فرص تقدمك للهجرة.التقديم عبر الرابط التالي:

    http://www.cic.gc.ca/ctc-vac/getting-started.asp

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

hommage منذ 4 سنوات

واش كندا ما بقاش فيها البرد