وفاة تلميذة وتلميذ ليلة عيد الحب بمولاي يعقوب

15 فبراير 2018 - 21:42

لقي تلميذ وتلميذة حتفهما صباح اليوم الخميس، اختناقا بغاز البوتان، بعد قضائهما ليلة رومانسية بأحد المنازل بمنتجع مولاي يعقوب بضواحي مدينة فاس، بمناسبة الاحتفال بعيد الحب الذي يصادف يوم 14 فبراير من كل سنة٠

وذكرت المصادر، أن التلميذة تتابع دراستها في السنة الثالثة إعدادي بالثانوية الإعدادية 11 يناير بمركز مولاي يعقوب، وهي متفوقة دراسياً جداً، يتيمة الأب، و الشاب يتابع دراسته في الجذع المشترك بإحدى الثانويات بمدينة فاس، استغل غياب الوالدين و بمناسبة عيد الحب قرر الاحتفال رفقة صديقته داخل بيت أسرته، وترك سخان الماء مشغلا، قبل العثور عليهما جثة هامدة في الصباح، حيث أقيمت عليهما صلاة الجنازة بعد صلاة عصر اليوم الجمعة، بحضور عدد من أصدقائهما التلاميذ، وخلف الحادث حزنا كبيرا في المنطقة٠

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي